فوائد رجيم الماء وأنواع رجيم الماء لإنقاص الوزن

فوائد رجيم الماء فقط لإنقاص الوزن، خطوات رجيم الماء السريع، أضرار رجيم الماء فقط، خطة رجيم الماء والليمون وحمية الماء والتمر وخطة رجيم الماء والتفاح

يعد فقدان الوزن أحد أكثر الموضوعات التي تسعى السيدات للقيام بها في هذه الأيام، ولقد اكتسبت العديد من الأنظمة الغذائية شعبية في السنوات الماضية لفوائدها في إنقاص الوزن ومعظم هذه الحميات تركز على عنصر غذائي معين طعام أو شراب يستخدم كعنصر غذائي وحيد للقيام بالحمية، وإحدى أكثر حميات إنقاص الوزن شهرة هي حمية رجيم الماء أو صيام الماء وهو ما سنتحدث عنه في هذه المقالة.

الماء جزء أساسي من النظام الغذائي للجميع ويُنصح باستهلاك كمية كافية من الماء طوال اليوم، فهو يحافظ على رطوبة الجسم ويساعد في طرد السموم منه ويدعم عمل أعضاء وأجهزة الجسم كافة، والفكرة وراء رجيم الماء بسيطة للغاية وهي شرب الماء فقط بدون تناول أي طعام أو شراب معه، ولكن هناك بعض الحميات التي تقوم على إضافة أحد أنواع الفاكهة أو الخضار أو التمر إلى المياه وذلك لدعم الجسم ببعض العناصر الغذائية التي تقلل من الشعور بالتعب والجوع.
رجيم الماء هو نوع من الحميات لا يمكن فيها تناول أي شيء غير الماء، هذا يعني عدم تناول القهوة أو الشاي أو الكحول أو المشروبات الرياضية الخالية من السعرات الحرارية أو أي مشروب آخر إضافةً لعدم وجود طعام ضمن هذا النظام،
وتدوم معظم فترات صيام الماء من 24 إلى 72 ساعة، ولا يجب اتباع صيام الماء لفترة أطول من ذلك دون إشراف طبي. [1]

القيام بصيام الماء لمدة أكثر من 3 أيام يحتاج استشارة طبيب متخصص لمعرفة ما إذا كانت هناك اعتبارات خاصة تكون خطيرة على من يتبع حمية الماء وذلك بناءً على حالة الشخص الصحية الحالية والتاريخ الطبي لهذا الشخص، حيث أن صيام الماء ضاراً للأشخاص الذين يعانون من حالات طبية معينة كأن يكون لديهم الحالات الصحية التالية:

  1. أمراض الكلى المزمنة: قد يؤدي الصيام إلى تفاقم مشاكل الكلى بسبب كثرة الماء الذي يدخل إلى الجسم وزيادة الضغط على عمل الكلى.
  2. داء السكري: الصيام قد يزيد من خطر إصابة الشخص بنقص السكر في الدم نتيجة عدم تناول الطعام الكافي.
  3. اضطراب الارتجاع المعدي المريئي: قد تستمر معدتك في إنتاج حمض المعدة حتى بدون طعام، مما قد يؤدي إلى تفاقم أعراض حرقة المعدة والارتجاع المعدي المريئي.
  4. المرأة الحامل: يجب على النساء الحوامل أو المرضعات تجنب هذه النظام حيث أن الحامل تحتاج للغذاء الجيد من أجل صحة الجنين لديها وللتعويض عن العناصر الغذائية التي تفقدها بسبب الحمل.
  5. الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا يجب ألا يتبعوا هذا النظام حيث أنهم يكونوا في مرحلة نمو وتحتاج أجسامهم لجميع العناصر الغذائية التي تساهم في عملية النمو.

لإتباع رجيم الماء من الأفضل القيام بما يلي:

  1. لا توجد إرشادات علمية حول كيفية بدء رجيم الماء ولكن في حال عدم القيام برجيم الماء من قبل فمن الجيد البقاء 3-4 أيام في تحضير الجسم عن طريق تخفيف الطعام بشكل تدريجي وزيادة شرب الماء لتعويد الجسم على ذلك.
  2. يمكن القيام بذلك عن طريق تناول أجزاء أصغر في كل وجبة أو عن طريق الصيام لجزء من اليوم.
  3. يشرب معظم الناس لترين إلى ثلاث لترات من الماء يوميًا أثناء رجيم الماء ويجب حصول الجسم على هذه الكمية لتجنب الإصابة بالجفاف.
  4. بعد صيام الماء يجب مقاومة الرغبة في تناول وجبة دسمة، وذلك لأن تناول وجبة كبيرة بعد الصيام قد يسبب مشاكل غير مريحة.
  5. من الأفضل تناول عصائر كوجبة فطور أو وجبات صغيرة جدا ثم زيادة الكمية قليلاً خلال اليوم بعد الانتهاء من رجيم الماء.

    القيام بصيام الماء له العديد من الفوائد الصحية في حال كان الشخص لا يعاني أي حالة صحية تمنعه من صيام الماء فقط ومن هذه الفوائد ما يلي: [3]

    1. رجيم الماء يساعد في فقدان الوزن بسرعة: قد يتم ملاحظة فقدان الوزن أثناء الحمية ولو لبضعة أيام فقط، ولكن يجب التنويه إلى أن فقدان الوزن هذا ربما يكون في شكل فقدان وزن الماء والجليكوجين (الكربوهيدرات المخزنة)، وليس فقدان الدهون الفعلي، حيث يستغرق الجسم بضعة أيام ليبدأ في حرق الدهون المخزنة لأنه يستخدم الطاقة المتاحة مثل الجلوكوز والجليكوجين أولاً.
    2. قد يخفض ضغط الدم: شرب المزيد من الماء وتقليل استهلاك الملح هما شيئنا مهمان لتخفيض ضغط الدم.
    3. قد يقلل من خطر الإصابة بالأمراض: صيام الماء يمكن أن يساعد في علاج السرطان وأمراض القلب حيث أنه يشكل استراحة لعمل الجهاز الهضمي في الجسم كما أن زيادة كمية الماء تساعد في انتقال الدم إلى كافة أنحاء الجسم.
    4. يساعد في الحماية من مرض السكري: الصيام من أي نوع قد يساعد في تحسين حساسية الأنسولين، ومقاومة الأنسولين هي العامل الرئيسي في تطور مرض السكري، لذلك من الممكن أن يحسن صيام الماء القصير من حساسية الأنسولين ويقلل من خطر الإصابة بمرض السكري.
    5. مثل أنواع الصيام الأخرى، يمكن أن يساعدك صيام الماء على إنقاص الوزن، ومع ذلك فإنه يأتي مع الكثير من المخاطر الصحية في حال الاستمرار فيه لأكثر من 3 أيام.

    على الرغم من وجود بعض الفوائد الصحية للصيام بالماء، إلا أن هناك بعض الأثار الصحية التي يجب مراعاتها ومنها:

    • رجيم الماء ونقص العناصر الغذائية: في رجيم الماء تلغى الفيتامينات الأساسية والمعادن والأحماض الدهنية والأحماض الأمينية وهي عناصر يحتاجها الجسم ليعمل بشكل صحيح.
    • رجيم الماء والإصابة بالجفاف: على الرغم من شرب الماء بكميات كبيرة أثناء حمية الماء، فقد يكون الجسم معرضً لخطر الإصابة بالجفاف، حيث انه في الأحوال العادية يكون 20٪ على الأقل من استهلاك المياه اليومي من الأطعمة التي يتم تتناولها، وفي حال عدم زيادة كمية المياه التي أثناء الصيام فسوف يؤدي ذلك في الواقع إلى استهلاك كمية ماء أقل بكثير من المعتاد.
    • الإصابة بالدوخة والتعب وصعوبة التركيز: الدوخة والتعب وصعوبة التركيز كلها أعراض ناتجة عن النقص الشديد في السعرات الحرارية، وعند عدم استهلاك السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم فإن الجسم لن يجد الطاقة اللازمة التي تساعده في العمل لذلك قد يصبح من الصعب التركيز في العمل أو الدراسة أثناء حمية الماء ويمكن أن يسبب هذا الرجيم أيضاً صداع خفيف إلى شديد.
    • الأكل بشراهة: غالبًا ما يؤدي أي نوع من الرجيم أو اتباع نظام غذائي إلى تقييد السعرات الحرارية بشكل عام وهذا يؤدي بدوره إلى الإفراط في تناول الطعام بعد الانتهاء من الرجيم، ما يتسبب بحصول نتائج عكسية بسبب حرمان الجسم من الطعام مدة طويلة.
    • إذا قررت تجربة رجيم الماء فيجب أن تكون على علم بشأن المخاطر الناتجة عنه ويجب التوقف عن الصيام إذا شعرت بالمرض أو الإرهاق الشديد أو الدوار أو الضغط النفسي بسبب الصيام: [2]

    يمكن أن يساعد شرب الماء الساخن أو الفاتر يومياً في الصباح أو طوال اليوم في عملية إنقاص الوزن كما أنه يوجد العديد من الفوائد الصحية الأخرى لرجيم الماء الساخن، وهذه فوائد رجيم الماء الساخن: [4]

    • رجيم الماء الساخن وزيادة التمثيل الغذائي: شرب الماء الساخن يؤدي لتغير درجة حرارة الجسم للتعويض عن درجة حرارة الماء الدافئة، وهذا يدفع الجسم إلى تخفيض درجة الحرارة الداخلية عن طريق تنشيط عملية التمثيل الغذائي.
    • تكسير الدهون: يعمل الماء الساخن على تكسير الدهون في الجسم وتحويلها إلى جزيئات، مما يسهل على الجهاز الهضمي حرق الدهون.
    • رجيم الماء الساخن يحد من الشهية: الماء الدافئ يساعد على كبح الشهية حيث يمكن يساعد تناول كوب من الماء الدافئ قبل 30 دقيقة كل وجبة على التحكم في كمية السعرات الحرارية التي يتم تناولها.
    • رجيم الماء الساخن والجهاز الهضمي: يساعد رجيم الماء الساخن في تطهير المعدة من جزيئات الطعام غير المهضومة كما يساعد في تخفيف الإمساك عن طريق زيادة انقباض الأمعاء.
    • رجيم الماء الساخن والتخلص من السموم: شرب الماء يرفع درجة حرارة الجسم مما يجعله يتعرق، والتعرق يزيل السموم من المسام، كما يعمل رجيم الماء الساخن على تطهير الدم من الشوائب وتسييله الأمر الذي يؤدي لتحسين الدورة الدموية، كما يساعد رجيم الماء الساخن على طرد حمض البولي من المفاصل مما يساعد على منع النقرس أو الروماتيزم.
    • رجيم الماء الساخن يعمل كمسكن طبيعي للألم ويساعد في الحفاظ على تهدئة الأعصاب، كما أنه يعزز النوم العميق المريح بسبب تخلص الجسم من السموم والمساعدة في تطهير المعدة والتخلص من الإمساك.

    تتكون حمية التمر والماء من مكونين فقط يتم تقسيمهما على ثلاث وجبات رئيسية خلال اليوم، فهي طريقة سريعة لإنقاص بعض الوزن في وقت قصير جداً. ومع ذلك، لا ينصح باتباع هذا النظام الغذائي لأكثر من أسبوع، يليه اتباع نظام غذائي طبيعي في الأسبوع التالي ثم العودة لهذا النظام الغذائي مرة أخرى في الأسبوع التالي، وبذلك لا تفوتك الفيتامينات والمعادن الأخرى التي يمتصها جسمك من الأطعمة الأخرى، ولهذا النظام العديد من الفوائد الصحية وهذه بعض النقاط حول رجيم التمر والماء:

    1. يعتبر التمر من الأطعمة الصحية لأنه يحتوي على عناصر غذائية ممتازة، فالسعرات الحرارية في التمر أعلى من معظم الفواكه الطازجة وتحتوي أيضاً على الكربوهيدرات والبروتين، كل 100 جرام من التمر توفر 277 سعرة حرارية للجسم.
    2. التمر غني بالألياف ويمكن أن ينظم التمر حركة الأمعاء ويمنع الإمساك لذلك فإن تناول التمر مفيد لصحة الجهاز الهضمي بشكل كبير.
    3. تناول التمر له تأثير مباشر على صحة الدماغ، واتباع نظام غذائي يحتوي على التمر يمكن أن يساعدك في تعزيز وظائف العقل ويساعد في عدم فقدان التركيز خلال اليوم.
    4. المعادن الموجودة في التمر مثل الفوسفور والبوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم مفيدة لصحة العظام.
    5. يحتوي هذا النظام الغذائي أيضاً على معظم العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم ومع ذلك يجب عدم الاعتماد على هذا النظام الغذائي لفترة طويلة.
    6. طريقة اتباع هذا النظام تكون عن طريق تناول 7 حبات تمر وكوب من الماء مع كوب حليب في الصباح، يليه تناول 7 حبات تمر وكوب من الماء فقط في وجبة الغداء والعشاء.
    7. يجب شرب 2 إلى 3 لترات من الماء يوميًا، الشاي والقهوة والأعشاب مسموح بها بدون سكر.
    8. يساعدك التمر وحمية الماء على إنقاص 3 إلى 4 كيلوغرامات في الأسبوع بدون فقدان الطاقة بسبب احتواء التمر على سعرات حرارية جيدة.

    رجيم الماء والليمون يعتمد على شرب خلطة اليمون والماء فقط على مدار عدة أيام والاعتقاد السائد هو أن هذا المزيج سوف يطهر أعضاء الجسم وأنظمته الداخلية، وهذه بعض النقاط حول رجيم الماء والليمون: [5]

    1. إضافة الليمون الى الماء يزيد من الرغبة في شرب الماء ويساعد الجسم على تعويض كمية المياه الناقصة من عدم تناول الطعام.
    2. رجيم الماء والليمون يساعد في تخليص الجسم من السموم الموجودة وإذابة الشحوم المتراكمة في الجسم.
    3. في رجيم الليمون والماء يمكن الاستفادة من العناصر الموجودة في الليمون مثل فيتامين C.
    4. رجيم الماء والليمون يساعد في الشعور بالانتعاش وتقليل الشعور بالجوع، ويساعد في الحصول على بشرة صافية وصحية.
    5.  لرجيم الليمون والماء العديد من الأثار الجانبية حيث أنه يسبب حرقة وتهيج في المعدة.
    6. كما أن رجيم الماء والليمون يسبب مشاكل للأشخاص الذين يعانون من مشكلة ارتجاع المري ومتلازمة القولون بسبب نسبة الحموضة في الليمون.
    7. يتم رجيم الماء والليمون عن طريق شرب كوب ماء دافئ مضاف اليه عدة قطرات من الليمون وذلك عند الاستيقاظ من النوم وقبل كل وجبة بنصف ساعة إذا لم تعتمد رجيم الماء والليمون لوحده.
    8.  يجب شرب ما لا يقل عن لترين من الماء خلال اليوم كحد أدنى ومن الأفضل شرب كمية أكبر من المياه.

    لطالما كان التفاح مفيداً لفقدان الوزن حيث أنه يعمل كمسرع لفقدان الدهون بسبب احتوائه على نسبة عالية من الألياف التي تساعد على تقليل الشعور بالجوع، والسكر الطبيعي في التفاح يقلل أيضاً من الرغبة الشديدة في تناول الحلويات، ويتبع رجيم التفاح والماء كما يلي: [6]

    1. في اليوم الأول: يجب تناول 3-5 تفاحة في اليوم مع شرب ما لا يقل عن لترين ماء.
    2. في اليومين الثاني والثالث يتم تناول 5 تفاحة كما في السابق، لكن مع إضافة طبق سلطة مختلطة بزيت الزيتون والخل على الغداء والعشاء.
    3. في اليومينالرابع والخامس يتم تناول ثلاث تفاحات يوميًا، مع تناول كأس من الحليب في الصباح واستهلاك 3 لتر من الماء.

    المصادر و المراجعadd