كيف أكون جميلة في البيت؟ أسرار الحفاظ على الجمال في المنزل

كيف أحافظ على جمالي في البيت؟ طريقة وضع المكياج في المنزل والعناية المنزلية بالبشرة، تسريحات شعر سهلة للبيت وطرق الحفاظ على الأنوثة في المنزل

كيف أكون جميلة في البيت؟ أسرار الحفاظ على الجمال في المنزل

كيف أكون جميلة في البيت؟ أسرار الحفاظ على الجمال في المنزل

العناية بالجمال أكثر ما يشغل بال السيدات بشكل عام ويعطى طاقة وثقة بالنفس للفتاة كونه يعزز العامل النفسي لديها، فنظرة واحدة إلى المرآة في الصباح كافية لأن تجد نفسها جميلة وجذابة وتستمتع بقضاء نهارها، وبالنقيض تماماً في حال شعرت بأنها ليست جميلة أو وجدت آثار لتعب أو ترهلات هذا سوف يعطيها طاقة سلبية كبيرة، لذلك من المهم أن تعتني بنفسها وبجمالها في المنزل، فما هي اللمسات البسيطة التي تبرز جمال الفتاة في المنزل، وما هي التسريحات التي يمكن أن تقوم بها في المنزل لزيادة جمالها؟

المكياج المنزلي لا يتطلب من الفتاة أن تبالغ في وضع مساحيق التجميل خاصة أن الفترة التي تقضيها في المنزل هي الفترة المناسبة لتعطي استراحة لبشرتها من هذه المساحيق، ولكن لابد من بعض اللمسات التي تبرز الجمال دون أن تترك آثار ضارة على البشرة، لذلك سوف نوضج هنا بعض لمسات المكياج التي يمكن وضعها في المنزل: [1،2]

  1. وضع مرطبات على البشرة: وضع مرطبات على البشرة يعطيها لمعان ونعومة بالإضافة إلى الرائحة الجميلة التي يضفيها على الجسم، كما أنه يمنع جفاف البشرة لذلك المرطبات يجب أن تكون من الأساسيات التي لا تخلو من منزل كل فتاة.
  2. وضع الكحل على الجفن العلوي للعين: الكثير من الفتيات لا تنتبه لأن رسم العين بالكحل على الجفن العلوي من داخل العين يبرز جمال العين ويوضح رسمتها، هذا التفصيل الصغير قد يغير ملامح الوجه كلياً ويعطيه لمعان.
  3. تطبيق زيوت على الرموش: من المهم أن تعتني الفتاة بتغذية رموشها ولعل أبرز المغذيات هي الزيوت الطبيعية مثل زيت اللوز الحلو أو زيت الخروع أو زيت الزيتون، هذه الزيوت توضع في أي علبة مسكرة فارغة ثم يتم تمشيط الرموش فيها لعدة مرات في اليوم، هذه الطريقة البسيطة من جهة تغذي الرموش وتكثفها وتساعدها على النمو بشكل أسرع، ومن جهة أخرى تعطي لمعان للعين وجمال في المنزل لذلك يفضل أن تمشط الرموش بالزيوت الطبيعية في المنزل.
  4. تطبيق مرطب شفاه: قد يستاء البعض من فكرة وضع ألوان غير طبيعية حتى في المنزل ولكن من المهم معرفة أن مرطب الشفاه لا يعتبر من أنواع أحمر الشفاه الذي يتم وضعه عند الخروج فهو مجرد مادة مرطبة تعطي لمعان ولون بسيط وناعم للشفاه كما تحمي الشفاه أيضاً من التقشير، بالإضافة إلى الرائحة الجميلة التي تملكها هذه المرطبات، لذلك من المهم وضعها على الشفاه في المنزل للمحافظة على الجمال.
  5. رسم الحواجب: تنظيف ورسم الحواجب من أهم التفاصيل التي يتوجب القيام بها حتى داخل المنزل، فمظهر الحاجب يغير ملامح الوجه بشكل كامل، لذلك من الضروري اختيار الرسمة التي تناسب شكل الوجه والاعتماد عليها وتطبيقها داخل وخارج المنزل.

شباب البشرة لا يرتبط بالعمر بل يرتبط بالقدرة على الحفاظ على هذا الشباب لأطول فترة ممكنة، وكلما كانت الفتاة قادرة على الاهتمام ببشرتها بعمر أصغر كلما تأخرت شيخوخة البشرة لديها، وهنالك عدة تفاصيل صغيرة ومهمة تحافظ على البشرة يجب اتباعها نذكر منها: [1،2]

  • إزالة بقايا المكياج قبل النوم: خطوة إزالة بقايا المكياج بشكل نهائي قبل النوم هي الخطوة الأهم من تطبيق جميع ماسكات العناية بالبشرة، لأن بقايا المكياج يمكن أن تسد المسام وتسبب ظهور الحبوب والتهابها ومن الممكن أن تترك ندب ورائها لذلك الحفاظ على هذه العادة بشكل يومي من أكثر الأشياء التي تحافظ على شباب البشرة ومن الممكن إزالة المكياج بكريمات تحتوي على منتجات طبيعية ترطب البشرة وتغذيها أيضاً.
  • وضع مرطب قبل النوم: المرطب العميق يعمل على تغذية البشرة ويمنع جفافها وبالتالي يطيل من فترة ظهور التجاعيد عليها، لذلك من المهم البدء بتطبيقه قبل النوم بعمر صغير فهذا يعتبر من أكثر التفاصيل أهمية للعناية بالبشرة في المنزل.
  • غسل الوجه بغسول خاص أو صابون طبي في الصباح: لعل أكثر الأشياء التي تؤذي البشرة وتسبب تلفها هي صابون الوجه المستخدم، لذلك يفضل أن يتم استبدال الصابون المعطر الذي يسبب تهيج البشرة بصابون طبي مناسب لنوع البشرة كالدوف والجونسن، على سبيل المثال أو يفضل استخدام غسول خاص لكل نوع من البشرة يعمل على تنظيف البشرة بعمق ولا يسبب جفافها.
  • التقشير مرة أسبوعياً: يٌفضل أن تتعلم الفتاة كيف يتم تقشير الوجه في المنزل وتطبقه مرة أسبوعياً بمكونات بسيطة وفعالة تعمل على إزالة الغبار والأوساخ من المسام وتنظيف البشرة ويطبق بعد التقشير ماء الورد المثلج لإغلاق المسام ثم يتم تطبيق مرطب مناسب لعدة مرات خلال النهار.
  • وضع ماسكات مغذية بشكل دوري: من المهم تطبيق الماسكات المغذية على البشرة بشكل دائم ويتم استخدام مكونات بسيطة جداً لهذا الغرض، فيمكن تطبيق ماسكات من الفواكه المتواجدة في المنزل كالجوافة على سبيل المثال أو تطبيق ماسك العسل، جميعها ماسكات متوفرة في المنزل وتعطي فعالية رائعة على الوجه.

التواجد في المنزل لا يعني أن يبقى الشعر فوضوياً طوال اليوم حيث يوجد عدة تسريحات بسيطة وناعمة وتعطي مظهر لطيف وأنيق للفتاة، ومن هذه التسريحات: [3]

  • الكعكة الفوضوية: من أكثر التسريحات المنزلية التي تعطي مظهر أنثوي لطيف هي الكعكة الفوضوية التي تثبت بملقط ناعم أو ربطة صغيرة، وفي بعض الأحيان قد تقوم الفتاة بتثبيتها بسرعة بقلم رصاص وتعتبر من التسريحات السهلة جداً وتغير من المظهر غير المرغوب فيه للشعر.
  • ذيل الحصان: يعتبر رفع الشعر كاملاً على شكل ذيل حصان من أجمل التسريحات التي اعتادت عليها الفتاة منذ صغرها إلى أن أصبحت شابة وهي تسريحة بسيطة وأنيقة يمكن تطبيقها في أي وقت عوضاً عن بقاء الشعر مفرود على الأكتاف بشكل فوضوي.
  • السنبلة "الضفيرة": تعتبر الضفائر من أكثر التسريحات أناقة وبساطة، وهي المفضلة لدى معظم الفتيات بسبب القدرة على ضفر الشعر بالطريقة التي تفضلها كل فتاة، فمنهم من يفضل تجديل الشعر على طوله ومنهم من يفضل تجديله على طرفين ومنهم من يحب تجديله ورفعه بشكل كامل ويمكن للفتاة أن تختار الطريقة التي ترغب فيها وتطبقها في المنزل بشكل سريع.
  • تشكيل عقدة علوية: العديد من الفتيات اللواتي يرغبن ببقاء شعرهم على أكتافهم طوال الوقت ولكن سماكة الشعر تكون مُتعبة خاصة خلال أوقات الدراسة أو العمل، لذلك تكون تسريحة العقدة العلوية مناسبة لهؤلاء الفتيات وتتمثل بصنع كعكة صغيرة بنصف الشعر العلوي فقط وبقاء النصف السفلي منسدلاً على الأكتاف فهذا يخفف من وزن الشعر كما يرفعه عن العيون.

الجمال لا يقتصر على الشكل والترتيب، حيث أن جمال الشخصية يعتبر جزء كبير يعبر عن أنوثة الفتاة، لذلك سوف نذكر بعض السلوكيات التي يجب أن تتبع في المنزل:

  • الصوت المنخفض: من أهم السلوكيات التي يجب أن تتحلى فيها كل فتاة هي الصوت المنخفض والتعامل مع أفراد العائلة دون غضب وشجار طوال الوقت، هذا السلوك يعزز أنوثة للفتاة أمام نفسها بالدرجة الأولى وعائلتها أيضاً.
  • ردة الفعل الهادئة: من المهم أن تكون ردات فعل الفتاة هادئة بشكل عام مع أفراد عائلتها وزوجها في أي موضوع، فالهدوء من أهم مظاهر الأنوثة حيث أن الفتاة التي تبالغ في ردة فعلها تجاه أبسط الأمور تفقد الكثير من أنوثتها، فالأمر يبدأ من المنزل ولكن مع الوقت يخرج هذا الأمر عن سيطرتها مما يؤثر على صورتها.
  • التعامل مع أفراد العائلة بلطف: من المهم أن تكون الأنثى لطيفة بالتعامل مع جميع من حولها سواء كان هذا في المنزل مع أفراد العائلة أو خارج المنزل مع الأصدقاء أو زملاء العمل.
  • الروح المرحة: من الصفات التي يجب على الأنثى التحلي بها هي الروح المرحة، حيث أن التوتر والجدية والعصبية لفترات طويلة تجعل جميع من حولها ينفرون منها.

من أجل الحفاظ على الظهور بشكل أنيق وجميل في المنزل ليوجد بعض التفاصيل والنصائح التي يجب مراعاتها من قبل كل سيدة، فمثلاً: [4]

  • الحفاظ على نظافة الشعر: للحصول على مظهر مرتب وجميل يجب الحفاظ على نظافة الشعر والاعتناء به باستخدام العديد من الزيوت المغذية وتطبيق الغسولات التي تناسب الشعر.
  • طلاء الأظافر: قد لا ينتبه البعض لأن طلاء الأظافر يغير من مظهر اليد بشكل كبير ويجعلها أكثر نعومة وأنوثة، ويمكن م اختيار ألوان فاتحة وجميلة في المنزل مع عدم المبالغة، فأولاً يجب برد الأظافر بشكل يناسب شكل اليد وبعدها يجب الحرص على تنظيف الأظافر بشكل جيد، وخلال التواجد في المنزل يمكن وضع طلاء لون كريمي من لون الجلد ذو لمعة فاتنة أو يمكن تطبيق موديل الفرنش في المنزل لأنه يعتبر من أكثر الموديلات أناقة وأنوثة.
  • ارتداء البجامات الأنيقة: التواجد في البيت لا يعني البقاء بشكل عشوائي لذلك من المهم الحرص على شراء بجامات أنيقة ومناسبة يتم ارتدائها من أجل إرضاء الرغبة الذاتية بالجمال بالدرجة الأولى.
  • استخدام ماء الورد: ماء الورد من أكثر الأشياء التي يجب ألا ينفذ من غرفة كل فتاة نتيجة فوائده الكبيرة، حيث أنه يطبق على الوجه للترطيب ويغلق المسامات كما يمكن تطبيقه على اليدين ويعطي رائحة جميلة فواحة.

المصادر و المراجعadd