علاج اسمرار الكوع والركبة والعناية بالركب والأكواع

أسباب سواد الركب والأكواع وطريقة التخلص من سواد الكوع والركبة نهائياً، روتين العناية بالركب والأكواع، خلطات طبيعية وكريمات إزالة سواد الركب والأكواع

علاج اسمرار الكوع والركبة والعناية بالركب والأكواع

علاج اسمرار الكوع والركبة والعناية بالركب والأكواع

الجسد المثالي والبشرة الخالية من العيوب هي حلم كل فتاة ولكن غالباً ما تواجه معظم الفتيات مشاكل جلدية غير خطيرة ولكنها تسبب لهن الإزعاج وقلة الثقة بالنفس، ومن أكثر هذه المشاكل الشائعة هي اسمرار الركب والأكواع واختلاف لونها عن لون باقي أجزاء الجسم، ولكن ما هي أسباب مشكلة الركب والأكواع الداكنة، وكيف يمكن علاجها؟ هذا ما سنتحدث عنه في هذه المقالة.

تعتبر البقع الداكنة في الركبتين والمرفقين أمراً طبيعياً وشائع لدى نسبة كبيرة من النساء، حيث تحدث هذه البقع نتيجة الاحتكاك الدائم بالأقمشة، كما أن أصحاب البشرة الداكنة أكثر عرضة لاسمرار الركبتين والمرفقين من البشرة البيضاء فالبشرة الغامقة تنتج صبغة الميلانين بشكل أكبر، ولكن بالرغم من أن اسمرار الركبتين والمرفقين لا تعتبر غالباً مشكلة خطيرة إلا أنه وفي بعض الحالات قد ينتج الاسمرار عن اضطرابات جلدية وتحتاج إلى تدخل من قبل طبيب جلدية، ومن أبرز أسباب اسمرار الركب والأكواع نذكر: [1]

  1. التعرض لأشعة الشمس: تعريض الجسم لأشعة الشمس ولفترة طويلة يسبب ظهور بقع وتصبغات على منطقة الأكواع والركبتين حيث تحفز أشعة الشمس على إنتاج الميلانين بشكل مفرط مما يتسبب في اسمرار الجلد وظهور بقع وكلف على البشرة.
  2. الأمراض الجلدية: تؤدي بعض الأمراض الجلدية إلى ظهور بقع في مناطق معينة من الجسم خاصة الركبتين والمرفقين ومن هذه الأمراض الاكزيما والصدفية.
  3. آثار جانبية لبعض الأدوية: قد تسبب بعض الأدوية اختلال في التوازن الهرموني للجسم مما يؤدي إلى اسمرار بعض المناطق منها الركبتين والأكواع، ومن هذه الأدوية أدوية منع الحمل التي تسبب زيادة في إنتاج الميلانين وظهور تصبغات جلدية.
  4. تراكم الجلد الميت: يؤدي تراكم خلايا الجلد الميتة والأوساخ والرطوبة والعرق والبكتريا والجراثيم في منطقة الأكواع والركب إلى اسمرارها وجفافها.
  5. التقلبات الهرمونية: يمكن أن تتسبب التقلبات الهرمونية في ظهور العديد من المشكلات الجلدية أبرزها اسمرار في بعض مناطق الجسم وقد تنتج هذه التقلبات من أمراض ومشاكل الغدة الدرقية أو تكييس المبايض أو نتيجة التعرض لصدم أو حادثة تؤثر على الحالة النفسية للشخص وغيرها من الأسباب التي تؤدي إلى اضطرابات في هرمونات الجسم.
  6. الجفاف: يعتبر جفاف الجلد أحد العوامل المساعدة في اسمرار الأكواع والركب والذي غالباً ما ينتج عن الطقس الحار أو الاستحمام بالماء الساخن فتعمل الحرارة على إزالة الرطوبة من الجلد مما يجعلها تبدو متقشرة وذات لون أغمق.

تحتاج منطقة الركب والأكواع إلى روتين عناية خاص بسبب قابلية هذه المناطق للتأثر بالعوامل الخارجية اليومية كالطقس والحرارة، لذلك نقدم هذا الروتين الذي يساعد على توحيد لون الركب والأكواع ومنع اسمرارها: [2]

  1. غسل الجسم يومياً: يساعد غسل الجسم يومياً على منع تشكل وتراكم البكتريا والأوساخ وزيوت البشرة على منطقة الركب والأكواع، مما يساعد في منع ظهور أي بقع داكنة في هذه المناطق وينصح باستخدام صابون مطهر لضمان تنظيف عميق للجلد.
  2. تقشير الركب والأكواع: يجب القيام بعمل تقشير لمنطقة الركب والأكواع مرتين أسبوعياً للتخلص من خلايا الجلد الميت المتراكم عليها والذي يتسبب في مشكلة الاسمرار، يمكن استخدام سكراب تجاري جاهز أو القيام بعمل سكراب من السكر والليمون وتدليك الركبتين والمرفقين بصورة دائرية لمدة خمسة دقائق ثم شطف المنطقة بالماء البارد.
  3. ترطيب الركب والأكواع: إن ترطيب الركبتين والكوعين خطوة ضرورية، حيث يجب القيام بترطيب هذه المناطق مرتين في اليوم لأن الجلد الجاف هو أحد أسباب اسمرارها، ينصح بالقيام بالترطيب بعد غسل هذه المناطق مباشرة وخاصة بعد القيام بخطوة التقشير.
  4. تطبيق البانثينول: تطبيق كريم البانثينول على الأكواع والركب يومياً يساعد في حماية البشرة وترميمها وترطيبها، كما أنه يحتوي على خصائص مضادة للالتهاب مما يضمن تفتيح هذه المناطق بشكل فعال.
  5. استخدام الواقي الشمسي: تعتبر الشمس العدو الأول للبشرة لما تسببه من مشاكل في الجلد وظهور التصبغات والكلف، لذلك ينصح بتطبيق الواقي الشمسي على منطقة الأكواع والركب قبل الخروج صباحاً يساعد في منع اسمرار هذه المناطق وتغيير لونها.
  6. الحمام المغربي: يساعد الحمام المغربي على توحيد لون البشرة وتفتيح لونها بشكل عام وعلاج مشكلة الأكواع والركب الداكنة بشكل خاص، لذلك ينصح بإدخال الحمام المغربي في روتين العناية بالركب والأكواع والقيام به مرتين في الشهر سواء في المنزل أو في المراكز المختصة.

هناك الكثير من المواد الطبيعية التي تحتوي على خصائص تساعد على تفتيح لون البشرة ويمكن استخدامها كماسكات لعلاج مشكلة الأكواع والركب الداكنة في حال تم استخدامها بصورة منتظمة، ونذكر أكثر الخلطات فاعلية وسرعة في التفتيح: [3]

  • ماسك العسل والألوفيرا: تعتبر الألوفيرا من المواد التي تعمل على توحيد لون الجلد وإزالة الكلف والتصبغات، كذلك يساعد العسل في علاج حروق الجسم والناتجة عن أشعة الشمس كما يعمل على ترميم الجلد ويمكن الاستفادة من هذين المكونين لتفتيح الأكواع والركب عن طريق خلط ملعقة من العسل مع ملعقة من الألوفيرا وتطبيقها على هذه المناطق لمدة ساعة ثم شطف المنطقة بالماء الدافئ.
  • مقشر الشبة والملح: تعمل حبيبات الشبة والملح على تقشير الجلد وإزالة الخلايا الميتة مما يساعد على تفتيح لون البشرة وتنقيتها، يمكن عمل هذا المقشر عن طريق خلط ملعقة من الشبة مع ملعقة من الملح وملعقتين كبيرتين من الحليب والقيام بتقشير الأكواع والركب بهذا السكراب مرة كل أسبوع.
  • ماسك الكركم والزبادي: يعمل الكركم على تنظيم الميلانين في الجسم بالتالي يمنع اسمرار الجلد، كما تعمل الزبادي على تفتيح البشرة بسبب خصائصها الحمضية لذلك يمكن استخدام خليط الكركم والزبادي في علاج الركب والأكواع الداكن بخلط ملعقة من كل منهما وتركها لمدة نصف ساعة ثم شطفها بالماء البارد.
  • ماسك الخميرة والليمون: تخلط ملعقة من الخميرة مع ملعقتين من الليمون وتطبق على الركبتين والمرفقين لمدة ربع ساعة ثم يشطف بالماء الباردة، يعتبر هذا الماسك فعال جداً في تفتيح لون الجلد لما يحتويه الليمون من مضادات أكسدة وفيتامينات، كذلك الخميرة التي تعمل على تطهير المنطقة وتنظيفها.
  • ماسك الخيار والبطاطس: يساعد هذا الماسك في تفتيح الركبتين والمرفقين لما يحتويه الخيار من فيتامينات تساعد على توحيد لون البشرة، كذلك البطاطا تساعد في تفتيح اللون والتخلص من البقع الداكنة، يمكن القيام بهذا الماسك عن طريق برش خيارة واحدة وحبة من البطاطا النيئة ومزج المكونين ثم تطبيق الخليط على الركبتين والمرفقين لمدة نصف ساعة، يستخدم هذا الماسك مرتين في الأسبوع.

تتعدد أنواع الكريمات التجارية المستخدمة لعلاج مشكلة الأكواع والركب الداكنة وسنذكر أفضل هذه الأنواع وأكثرها أماناً والتي يمكن الحصول عليها من الصيدليات: [4]

  • كريم فولديكس: يعمل كريم فولديكس كمقشر فعال للركب والأكواع لاحتوائه على مادة الألفا هيدروكسي وهي مادة حمضية تساعد في إزالة الخلايا الميتة وتفتيح لون البشرة بالإضافة إلى احتوائه على مواد مرطبة ومغذية للبشرة.
  • كريم اكسريال: يحتوي كريم اكسريال على مواد فعالة تساعد في تبييض الأكواع والركب كما أن مفعوله سريع وآمن الاستخدام.
  • كريم ديرماسوتيك: تتعدد استخدامات كريم ديرماسوتيك فهو يعمل على توحيد لون البشرة وإزالة التصبغات والبقع من الركب والأكواع بسبب احتوائه على مادة السالساليك أسيد، كما يعمل على شد ترهلات هذه المنطقة وإزالة أي حبوب أو بثور في الجسم.
  • كريم يوسيرسن: يعتبر كريم يوسيرين من الكريمات الفعالة التي تعمل على تثبيط إنتاج مادة الميلانين المسؤولة عن اسمرار الجلد وبالتالي تفتيح الركب والأكواع خلال مدة قصيرة.
  • كريم تريتوسبوت: يساعد كريم تريتوسبوت على تفتيح لون الجلد بسبب احتوائه على مادة الهيدركينون التي تعالج البقع الداكنة وخاصة في منطقة الأكواع والركب، كما أنه خالي من أي عطور مما يجعله آمن الاستخدام ولا يسبب أي حساسية للجلد.

للحصول على ركبتين ومرفقين بلون موحد مع باقي الجسم وتجنب اسمرارهما نقدم لك بعض النصائح التي قد تكون مفيدة في حال اتباعها: [5] [6]

  • شرب لترين من الماء: ينصح بشرب ما لا يقل عن لترين من المياه يومياً لتجنب جفاف البشرة وخاصة في منطقة الركبة والمرفق فالترطيب الداخلي بنفس أهمية كريمات الترطيب واللوشن.
  • تجنب الملابس الضيقة: ينصح بالابتعاد عن الملابس الضيقة التي تسبب ضغط على منطقة الركبة والمرفق مما يسبب اسمرارها واستبدالها بملابس فضفاضة على الأقل خلال فترة التواجد في المنزل.
  • تجنب التعرض لأشعة الشمس: يفضل تجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس خاصة في أوقات الظهيرة لما تسببه هذه الأشعة من أضرار في البشرة وخاصة منطقة الركب والأكواع.
  • تجنب الاستحمام بالمياه الساخن: يجب تجنب الاستحمام بالماء الساخن لما يسببه من جفاف في البشرة ويؤدي بالتالي إلى اسمرار الركب والأكواع واستبداله بالماء الفاتر.
  • تناول فيتامين A و E: يعتبر النظام الغذائي الصحي والذي يحتوي على فيتامينات مهمة مثل A و E علاج فعال في محاربة اسمرار الركب والأكواع وتتواجد هذه الفيتامينات في البطاطا والجزر والسبانخ.
  • استخدام الصابون الطبيعي: ينصح باستخدام الصابون الطبيعي المكون من الزيوت المرطبة مثل زيت الزيتون وزيت الأركان والابتعاد عن الصابون الذي يحتوي على العطور والذي يسبب حساسية وجفاف الجلد وبالتالي يسبب اسمراره.

المصادر و المراجعadd