جميعنا نطمح أن يكون أبناؤنا عباقرة، مخترعين ومستكشفين وقادرين على حل المسائل الرياضية الصعبة، ويمتلكون مهارات استثنائية، وعلى الرغم من وجود عوامل كثيرة تتحكم بقدرات الطفل الفكرية والذهنية، إلا أن العوامل التربوية تضمن النمو السليم لعقل الطفل وإدراكه ومهاراته، وفيها أسرار تربية طفلٍ عبقري.

في هذا الفيديو تشاهدون بعض أسرار تربية الطفل العبقري، وكيف يؤثر روتين الطفل اليومي على نموه وتطور مهاراته، ودور التواصل العاطفي بتمنية مهارات الطفل العبقري.