animate
السعرات الحرارية 107 سعرة
مدة الطبخ 20 دقيقة
تكفي 3 اشخاص
درجة الصعوبة سهلة

المكونات

  • عرض المزيد عرض اقل
  • القيم الغذائية في شوربة الخضار الصحية للحصة الواحدة *
  • حجم الحصة 160 جرام
  • السعرات الحرارية (kcal) 107
  • السعرات الحرارية من الدهون (kcal) 72
  • العناصر الغذائية الكمية الحصة اليومية (%)
  • الدهون الكليّة (g) 8 %3
  • الدهون المشبعة (g) 1.2 %15.4
  • الدهون الأحادية غير المشبعة (g) 5.4 -
  • اضغط لعرض المزيد عرض اقل

شوربة الخضار من الوجبات الجيدة لمرضى السكري لما تحتويه على فيتامينات وألياف غذائية هامة لهم ولنسبة الدهون المنخفضة فيها، كما تعتبر شوربة الخضروات هذه مناسبة أيضاً للدايت وحمية إنقاص الوزن، والمقادير في هذه الوصفة تكفي 3 أشخاص.

1: غسل وتقطع الخضار

الخطوة 1: غسل وتقطع الخضار

  • نقوم بدايةً بغسل جميع الخضروات بشكل جيد بالماء، ثم نقوم بتقطيعها.
  • بعد تقطيع البطاطس إلى مكعبات يمكن نقعها بالماء لعشرة دقائق لتقليل نسبة النشاء فيها ما يعد أفضل لمرضى السكري.
  • نقوم بتقطيع الجزر والكوسا إلى دوائر أو مكعبات حسب الرغبة، كذلك يمكن تقطيع الفلفل الرومي إلى مكعبات أو شرائح طولية، وكلما كان القطع أصغر يساعد ذلك على نضج شوربة الخضر بشكل أسرع.
2: طبخ شوربة الخضار الصحية

الخطوة 2: طبخ شوربة الخضار الصحية

  • على نار متوسطة نضع زيت الزيتون ثم نضيف البصل والثوم ونحرك جيداً حتى يذبل البصل قليلاً.
  • بعد ذلك نضيف الجزر والكوسا والفلفل الرومي ونحرك المكونات عدة مرات مع بعضها البعض قليلاً لمدة 5 دقائق ثم نسكب الماء فوق الخضروات ونتركها حتى تغلي.
  • بعد أن تغلي مكونات شوربة الخضار نضيف البطاطس مع الملح والفلفل الأسود ونحرك المكونات مع بعضها البعض.
  • نقلل درجة النار ونغطي وعاء شوربة الخضار ونتركها حوالي 10 دقائق أو حتى تنضج.
3: تقديم شوربة الخضار الصحية

الخطوة 3: تقديم شوربة الخضار الصحية

نرفع شوربة الخضار الصحية عن النار ونسكبها في طبق الطعام، وعند تقديم شوربة الخضار لمريض السكر يجب التأكد من الأطباق الجانبية أيضاً أن تكون مناسبة لمريض السكر، يمكن تقديم شوربة الخضار مع قطعة من التوست الأسمر المحمّص بالفرن بدون زيوت أو دهون.

نصائح عمل شوربة خضار لمرضى السكري

  • الشوربات المناسبة لمرضى السكري عموماً تتميز بانخفاض نسبة النشويات التي تؤدي إلى ارتفاع سكر الدم وتزيد من مقاومة الإنسولين عند مرضى السكر من النوع الثاني، ولذلك يجب أن تكون مكونات شوربة الخضار قليلة النشويات وعالية الألياف وقليلة الدهون.
  • لا يجب المبالغة في طهو خضار الشوربة الصحية لمرضى السكري لأن ذلك يؤثر على كثافة الألياف من جهة ويثر على القيمة الغذائية ككل من جهة أخرى، وفي حالات مرضية معينة يمكن ضرب شوربة الخضار الصحية في الخلاط لتعديل قوامها، لكن ذلك أيضاً يؤثر على كثافة الألياف.
  • يمكن إخراج البطاطس من وصفة شوربة الخضار لمرضى السكر على اعتبارها تملك أعلى نسبة من النشويات بين الخضروات، كما يمكن تعزيز شورية الخضار الصحية بأنواع صحية من اللحوم مثل لحم الديك الرومي ولحم صدر الدجاج منزوع الجلد.
  • يُنصح بالابتعاد عن إضافة مكعبات مرق الدجاح أو المنكهات المعلّبة والمصنّعة إلى شوربة الخضار بسبب احتوائها على نسب عالية من الصوديوم والدهون، والاعتماد بدلاً من ذلك على مكونات طبيعية غير مركّزة وغير معالجة.
  • يجب الحرص دائماً على أن تكون الأطباق الأخرى أو المقبلات التي يتم تناولها مع شوربة الخضار مناسبة أيضاً لمرضى السكر، حيث يجب تجنب الخبز الأبيض وحتى تجنب الكميات الكبيرة من الخبز الأسمر.