ماذا أفعل مع خيال ابني وصديقه الوهمي

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

 ابني عمره 10 سنوات من عمره 4 سنين كان اله صديق وهمي يتخيله عادي ما اخدت فيها لانه كل الاطفال هيك بس ابني كان ما يصاحب حد علشان صديقه الوهمي ما يزعل منه كبر ابنتي وبدال ما ينسى صديقه الوهمي صار يتعلق فيه وما يستغني عنه وكل ما اطلب منه شي يستشير صديقه وصار ما يطلع مع صحاب او يصاحبهم قال لانه صديقه ما بحبهم مع انه هو قال بحبهم عادي الوضع عم يزيد للاسوا وانا مو عارفه كيف اتصرف
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    الصديق الوهمي هذا خيال مصحوب مع كل الأطفال 

    ولا يجوز للأم التدخل أو الاستهزاء بصديق طفلها الخيالي. فإذا كان يريد أن يبقيه سرًا فلا مشكلة. وفي المقابل لا يجوز تجاهله، ولكن في الوقت نفسه لا يجوز المبالغة في تصديق الطفل أو الدخول في لعبته، بل يكفي موافقة الأم على وجوده في خياله، شرط أن تظهر لطفلها أنها ليست حمقاء وأنها تعرف أن صديق الوهم هذا موجود فقط في خياله، وأنها تحترم حديقة أسراره، فإذا ارتكب حماقة تجاه هذا الصديق الوهمي، عليها ألا تدخل في هذه اللعبة

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    عليك عدم الاستهزاء بهذا الصديق وفي نفس الوقت لا تنغمسي معه في افكاره وخيالاته ، كما يقولون عليك ان تمسكي العصا من المنتصف يا عزيزتي ، كل شخص قادر على هذا ، فإذا اخبرك عن مغامراته مع صديقه او اي شيء فاكتفي بالابتسام وعدم التفاعل ولكن لا تستهزئي ، ولا تنغمسي في التصديق والخيالات حتى لا ينغمس هو الاخر ، اي انك لن تجرحيه او تصديه ولكن في الوقت نفسه لن تكوني جزء من لعبته ومع الوقت سوف يدرك بنفسه ان هذه الخيالات ليست حقيقية وانه فقط يتخيل 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    سيدتي الكريمة عادة ما تكون مشكلة الصديق الوهمي لدى الاطفال بسبب الوحدة والجفاف العاطفي الذي يعاني منه الطفل، فأغلب الاطفال الذين يتخيلون صديقا وهميا في حياتهم غالبا ما يكونوا وحيدي الاب والام ، ولا يكون لهم اخوة ولذلك فهم لا يشعرون بالموآنسة دائما وتبدأ لديهم تلك الخيالات من اجل تعويض تلك الحالة ولكن في حال قمت انت بملأ هذا الفراغ بنفسك فسوف تحصلين على نتيجة جيدة معه ومع الوقت سوف ينسى هذا الطفل نهائيا وسوف يعيش حياته بواقعية 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    اولا يا حبيبتي ليس عليك القلق ، اما ثانيا فان هذه الظاهرة ظاهرة شائعة وتحدث كثيرا في سن م 3الى خمس سنوات ، في هذه الفترة يكون الطفل غير قادر عل التميز بين الحقيقة والخيال، ولكن هذه الظاهرة تختتفي بعد ذلك بقليل عندما يكبر، وهذا ليس خطرا كبيرا حيث انه دليل على ان له مخيلة خصبة، ولذلك لا تقلقي فقط احيطيه بالاهتمام وحاولي ان تشغليه باشياء اخرى مثل اللعب والمواهب التي لديه ، اجعلي هذه الاشياء تملأ حياته

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    الطفل يضحك مع صديقه الوهمي ويتعارك معه ويغضب منه... ولكنه يدرك جيدًا أنه لا يوجد شخص يلمسه أو يراه. فهو في حالة عاطفية بحتة، مثل الراشد الذي يشاهد فيلمًا ويتأثر بأحداثه ويتفاعل معه فيبكي أو يضحك وفق الموقف الذي يراه.. لكن ابنك عمره 10 وهذه مشكلة كبيرة وقد تحتاج إلى طبيب نفسي لان عمره ليس صغير بل هو واعي وهذه المشكلة تحتاج إلى علاج نفسي ونصيحتي لك ان لا تهملي الموضوع نهائياً 

  • صورة علم Egypt
    صورة علم Egypt
    مجهول

    انتى ازاى سيبة ابنك بقالوا 6 سنين كده ودية لشيخ او لدكتور نفسى هيدلك على الحل اذا كان محتاج علاج روحانى او علاج نفسى ابنك عندوا شق روحى ملازموا

  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول
    اعتقد ان ابنك ملبوس اقرأي عليه رقية شرعيه لان من وين جاب هذا الكلام مو معقوله
  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول
    كل هذه المده وساكته حرام عليكي مافي اطفال يتخيلون هذه التخيلات لازم من اول يوم وديتيه على طبيب نفسي مايصير كذا ولحقيه ووديه حق طبيب وشوفيله حل لهذا الموضوع
  • صورة علم Occupied Palestine
    صورة علم Occupied Palestine
    مجهول
    ابنك يعانى التخيلات والاوهام لمدة طويلة 4 سنوات لماذا انتظرتى كل هذا الوقت فالحالة تسوء باستمرار اذهبى به الى عيادة متخصصة للمساعدة
صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا