أشعر أني أكره ابني الكبير كيف أتصرف

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

انا بشعر اني بكره ابني عمره 9 سنوات شقي كثير وبستفزني وما بتحمل تصرفاته انا ما بتوقع عندي مشكلة نفسية عندي ولد ثاني عمره 7 سنوات ما بحس هاد الشعور مش عارف تتعامل مع الولد الكبير وما بتحمل اي غلطة صغيرة منه بحاول اني ما احسسه هاد الشعور بحضنه وببوسه عشان من ورا قلبي بس عشان ما اظلمه مش عارف شو الحل الرجاء الي عنده حل يساعدني
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • الخبيرة النفسية سراء الأنصاري
    الخبيرة النفسية سراء الأنصاري verified_userمن الخطأ ان تقولي هذا الكلام ولو بينك وبين نفسك.. الاطفال لديهم طاقة ويخلقون المشاكل ولكن على الاهل التحمل وتوجيههم ومحاولة مساعدتهم وان تحبوهم دون شروط وليس ان تفصلوهم بالشكل المرغوب لتحبوهم... احبيه مهما يكن وكيفما يكون وستتحملي تصرفاته اكثر ،،، لا تتعصبي عليه وكوني هادئة،،، ولا تتعاندي معه فيزداد عنادا ،،، بالهداية والصبر عليه 
animate
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لكي تتخلصي من ذلك الشعور يا اختي الفاضله عليك ان تهدأي و تفكري في علاج، فعناد ابنك او مشاغبته مثلا يكون تعبيراً في كثير من الأحيان عن الحرمان من الحب، فامنحي أبناءك الحب وبلا حدود.. وأنت بلا شك ستجني أيضاً الحب .. و بتلك المشاعر المتبادله بينك و بينه سوف تختفي مشاعر الكرهه و السلبيه تلقائيا .. ايضا احتضان الأبناء وتقبيلهم ليست مجرد أشياء عابرة، بل جسور أمان يحتاجها الأبناء وزاد لا يستغنون عنه و انت تحتاجين اليه ايضا للقضاء علي تلك الحواجز ، ولقد وصانا الرسول الكريم - صلى الله عليه وسلم - بتقبيل أبنائنا واللعب معهم ، حتي تبني اصول المحبه و الترابط بينك و بينه

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    من الجيد انك اعترفتي بهذا الامر و لا تتركيه يكبر بداخلك فلا تنفِ تلك المشاعر إن وجدت داخلك أو شعرت بها ، واجهي نفسك بصراحة وابدأي في العلاج ، فاولا إن رأيتي أن الأمر مستحيل وترفضي التفكير فيه وحدك حدّثي زوجك إن كانت العلاقة بينكما على ما يرام، أو حدّثط صديقه مقربه أو اتجه لأخصائي نفسي أو اجتماعي ، المهم ان لا تتهاوني في الامر من اجل سلامه نفسيه و سلامه ابنك النفسيه وحتي لا يشعر بتلك المشاعر السلبيه اذا تفاقمت بداخلك .

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    نصيحتي لك انه لا يوجد ضرر من مراجعة طبيب نفسي  لان تلك المشاعر لا يمكن تجاهلها او تجاوزها ، ليس شرط ان يعطيك دواء و لكنه سيوجهك لاشياء تقومي بها تقربك منه بالتدريج او حتي اخصائية اجتماعية متخصصة بعلم النفس وحبذا لو متخصصة ولها عياده خاصه لان حالتك صعبة و قاسيه علي نفسك و علي ابنك .

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    الدعاء .. ادعي الله يحببك في ابنك ويقربك منه وينسيك ما تعانيه و اعلمي ان لقب ام ليس بسهل فالام منبع الحب و الحنان و مهما كان ابنها غير مثالي فهي تراه دائما اجمل و افضل ابن في العالم .. فزيلي تلك الوساوس بالدعاء و الاستغفار و الاقتراب من الله و سوف تلاحظي مع مرور الوقت حبك لابنك و تعلقك به .

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    اعتقد ان تلك الحاله التي وصلتي اليها بسبب تصرفات ابنك و شخصيته ، فتري انه عبء عليك ويزداد هذا الشعور لديك من خلال المعاناة العادية اليومية فترى مشاكله العادية او عصبيته و عدم سماعه كلامك ما يفاقم هذا الشعور لديك بأنه عبء، وتحلمي بالراحة والسعادة التي تتخيليها ، لذلك عليك مواجهه حقيقه اختلاف شخصيات الاطفال و دور الام تجاهه تربيتهم و الوصول بهم الي افضل الاماكن مهما كان يحب اعطاء جهد مضاعف تجاهه ، ايضا قد تحتاجين إلى مساعدة نفسية تعينك على فهم مشاعرك وتقييم موقفك إذا لم تكوني مستطيعة فعل ذلك بمفردك

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    عزيزتي هذا الوضع غير مقبول ويجب أن تستشيري اخصائي نفسي يشرف على حالتك الصحيه لانه ليس من المعقول أن هنالك ام من الممكن في يوم من الأيام أن تكره ابنها ،،، من المؤكد أنك تعاني من شيء ما نفسي جعلك تكني مشاعر الكره

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لا يوجد كره هكذا بلا سبب يا اختي الغالية من الممكن الظروف المحيطة بك هي التي جعلتك تفكر بمثل هذه الطريقة ،، اخرجي نفسك من هذه الأفكار وفكري بطريقة ايجابيه وحبي ابنك وما تجعليه يشعر بكرهك له ابدا لانه سيؤثر عليه

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    الأخت الكريمة ان تتقربي له بشتى الوسائل تقربي له كثيراا حتى لو شعرتي مته بالخذلان اول بادئ الأمر .ارجوكي اشعريه بحنانك .ابنك يفتقد الحنان يفتقد العواطف .انتي ووالده عليه .هذا يجعله يتتقد نفسه ويكره الآخرين حتى اقرب الناس اليه وهم اخوانه.بادري انتي قبل والده بالحب بالحنان باحياء شعوره بالثقة بتفسه وان يحب نفسه اولا .الاولاد اذكى مما نتصور .وفاقد الشئ لايعطيه عزيزتي .تقربي مته حبيه  .هداه الله لك

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    عزيزتي عليك أن تعلمي جيدا أن هذا ابنك ولا يجب أن تسمحي للأفكار السلبيه أن تؤثر عليك وتحعليها تكرهك لابنك ،،اتقي الله حاولي أن تكردي هذه الأفكار من راسك وترددي دائما على لسانك انك تحبي ابنك بهذه الطريقة لعل وعسى أن تساعدك

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا