سواء كنت ظالماً في المنام أم مظلوما، تعرضت للذل في الحلم أو قمت بإذلال الآخرين، لا بد أن حلماً كهذا سيجعلك تشعر بالقلق والفضول، فماذا تقول مفسرة الأحلام في حلوها عن رؤية الذل والمذلة في المنام؟.
في هذه المادة، تقدم لكم مفسرة الأحلام في موقع حلوها تفسيراً مفصَّلاً لرؤية الذلة والمذلة والإذلال في الحلم، من خلال تفسير التعرض للذل وإذلال الآخرين في المنام، إضافة إلى تفسير معنى الذل الجسدي واللفظي وتفسير رؤيا الذل في المنام للمرأة، وغيرها من حالات رؤية الذل والمذلة في المنام.
تنويه: جميع التفاسير التي تقدمها مفسِّرة الأحلام في موقع حلوها هي تفسيرات خاصَّة بالموقع، وهي ملك للموقع لا يجوز نسخها أو استعمالها بعضها أو كلها دون ذكر المصدر والرابط.
 


الأسئلة ذات علاقة


الفرق بين رؤيا الذل ورؤية الإهانة في الحلم

تميِّز مفسرة الأحلام في موقع حلوها بين الذل في المنام وبين رؤيا الإهانة والهوان، فعلى الرغم من اللَّبس بين المصطلحين عند العامة إلَّا أن للإهانة والهوان معنى يختلف في اللغة والشرع عن الذل والمذلة.
فحسب ما يذكر الحسن بن عبد الله العسكري في الفروق اللغوية؛ يكون الذلُّ من الأعلى للأدنى، والإذلال في اللغة أن يكون الذليل منقاداً على الكره والإجبار، ونقيض الإذلال هو الإعزاز، ونقيض الذليل هو العزيز، وأما معنى الإهانة في اللغة فمن الهوان في القدر والتصغير، وتكون الإهانة بين نظيرين، وعكس الإهانة الإكرام.
وتضيف مفسرة الأحلام في موقع حلوها أن المعنى العام لرؤية الذل في المنام هو الوقوع في الظلم، ويدل الذل في الحلم على الإقطاع والحاكم الظالم وفساد القضاء، كما تدل المذلة في المنام على الضعف وانقسام المجتمع إلى عبيد وأسياد، وقد يدل الذل في المنام على العزِّ من الله لأن دعوة المظلوم مستجابة، إلا أن يكونوا من اليهود فقد ضرب الله عليهم الذلة والمسكنة فهم لا يصلون لغرض من أمور حياتهم إلا بالذل والمسكنة، ذلك لقوله تعالى في سورة البقرة ((وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَآؤُوْاْ بِغَضَبٍ مِّنَ اللَّهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُواْ يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ)).
 


التعرض للذل  في المنام

تقول مفسرة الأحلام في موقع حلوها عن رؤية التعرض للذل في المنام
التعرض للذل في المنام عموماً يدل على فساد القضاء والحكام إلا أن يكون الرائي على غير دين الله، فمن رأى أنه ذليل في الحلم ولا يعلم السبب؛ إن كان تقياً يعزه الله، وإن لم يكن فيمدُّ له الرحمن علَّه يتعظ.
ومن رأى أنه ذليل أمام عموم الناس في الحلم فهو يُقهَر من حاكم  ظالم أو من أعوانه، والتعرض للذل في المنام كعقوبة دليل فساد القضاء وسوء حال الناس، والله أعلم.
والإذلال الجسدي في المنام يدل على سجن واعتقال، ومن رأى أنه يتعرض للإذلال اللفظي فهو استقواء السادة على العبيد واستقواء الأقوى على الأضعف، أما التعرض للضرب والذل معاً في الحلم فهو تعرض لتهمة سياسية أو عسكرية، والإذلال الجنسي في المنام دناءة نفس وملازمة الشيطان والعياذ بالله (اقرأ تفسير رؤية الشيطان في المنام).
أما من رأى أنَّ أحد أبويه يذله في الحلم فذلك عقوق منه، ومن رأى أحد أبنائه يذله فعقوق من ولده، ورؤية الزوجة تذل زوجها في المنام فهي تسترجل عليه لأنه أعطاها القوامة، ومن تعرض للذل من صديق في الحلم فهو يصاحب لئام الطبع، أما من رأى ميتاً يذله في الحلم فذلك دين عليه للميت فليؤدِّه للورثة.
 

إذلال الآخرين في الحلم

وعن رؤية النائم أنه يذل الآخرين في الحلم تقول مفسرة الأحلام في موقع حلوها
إن كان الرائي يذل الآخرين في المنام فذلك عموماً يدل أنه ظالم وجائر، فمن رأى أنه يذل شخصاً مجهولاً لفظياً أو جسدياً فهو لئيم الطبع خسيس فليعتبر، ومن رأى أنه يذل  شخصاً معلوماً قد يكون له عليه دين.
ومن رأى أنه يذل أحد أبنائه في الحلم فهو يمننه بطعامه وشرابه، ومن أذل زوجته في المنام أو شتمها يمننها بطعامها وشرابها ويعيرها بأهلها، أما من رأى أنه يذل صديقاً فهو يطالبه بدين.
ورؤية إذلال المرأة المجهولة في المنام يدل على ترك متاع الدنيا، وإذلال الميت في المنام مطالبة الورثة بديونه، ومن رأى أنه يذل شيخاً كبيراً في الحلم فهو لا يحترم ولا يوقر ويحكمه الشيطان والعياذ بالله، ومن رأى أنه يذل رجل عِلمٍ فهو جاهل وسفيه.
 

الإذلال في المنام أمام الناس

وتقول مفسرة الأحلام في حلوها عن رؤية الإذلال في أماكن العمل أو الأماكن العامة
- من رأى رئيسه في العمل يذله بالحلم أمام الآخرين فهو رئيس جائر ظالم.
- ومن رأى زملاءه يسخرون منه في المنام ويذلونه فهو متطفل وفضولي.
- من رأى أنه يتعرض للذل في السوق من بائع فهو يبخس في بضاعته (اقرأ تفسير رؤية السوق في المنام).
- التعرض للذل في المدرسة يدل على الغش في امتحان أو يسفع أساتذته.
- ومن تعرض للذل  في مسجد أو مكان عبادة فهو يأتي منكراً من القول أو الفعل أو ما يخدش الحياء.
- ومن رأى نفسه أسيراً ذليلاً؛ إن كان على حقٍّ كما يرضى الله فهو عزٌّ ونصر وسيادة، وإن كان غير ذلك فبما كسبت يداه.
- أما من رأى نفسه يتعرض للذل وهو على سفر فقد يدل حلمه على تفرقة عنصرية والله أعلم.

رؤية الذل في المنام للمرأة

وتضيف مفسرة الأحلام في حلوها عن رؤية الذل في المنام للمرأة
- التعرض للذل في المنام للمرأة عموماً يدل أنها تحيا بمجتمع بعيد عن منهج الله.
- فمن رأت زوجها أو خطيبها أو حبيبها يذلها في المنام؛ إن كانوا يوصفون بالتعصب القبلي فهي بعز وخير، وإن كانوا مدنيين ملتزمين بشرع ربهم فإنها انتهكت حرمات ربها.
- ومن رأت أحد أبويها يذلها في المنام؛ إن كان صالحاً فإنها انتهكت حرمات، وإلا فإنهم يفضلون الذكر عنها، وإن كانت على تقوى فهو نصر لها، وإلا فهي لا تؤديهم حقهم، ومن رأت أحد أبنائها يذلها في الحلم دل ذلك على عقوقه.
- أما من رأت زوجها الميت يذلها في الحلم فهو يطالبها بما سرقت منه فلتؤدِّ سرقتها للورثة (اقرأ عن السرقة في المنام).
- ومن رأت رجلاً مجهولاً يذلها فقد تتعرض لاعتداء، أما التعرض للذل في المنام من امرأة مجهولة فقد يدل على اتباع الرائية للموضة.
- ومن رأت أنها تذل الآخرين في المنام تتكبر عليهم وتتفاخر، ومن أذلت زوجها أو أبناءها أو أحداً من أهلها في الحلم فهي ذات مال وتصرف عليهم بمنية والله أعلم.
- ومن تعرضت للإذلال في مكان عام تتعرض للتحرش، ومن تعرضت للإذلال في مكان العمل فهي تتعرض لانتهاك حقوقها.

حالات أخرى لرؤية الذل في المنام

وتضيف مفسرة الأحلام في موقع حلوها حالات أخرى لرؤية الذل في المنام
- من رأى أنه يتعرض للإذلال من رجال الشرطة في الحلم فحكم جبري قسري، كذلك من تعرض للإذلال من العسكر أو الامن.
- من رأى أنه يتم تصويره وهو ذليل  فذلك يدل على فساد منظومة الأخلاق عند الناس.
- ومن رأى أنه يرد الإذلال في الحلم؛ إن كان يردها لمؤمن فهو مثله في الجهل، وإن كان يردها لعدو فهو يدافع عن الحق، أما من رأى أنه يقبل الذل في المنام ويسكت فذلك جبن الناس.
- ومن رأى أحداً يدافع عنه ويمنع عنه الذل في الحلم فذلك يدل على صلاح القضاء وإنصافه.
- رؤية الذل في المنام للفقير فساد المجتمع، وللغني ضرائب، والذل للمريض فساد منظومة الأخلاق عند الناس، وللسجين فساد منظومة الأخلاق عند الناس.

أخيراً.... ينوه موقع حلوها؛
بما أنَّ علم تفسير الرؤى له ثوابت واستدلالات تعتمد على الكتاب والسُّنة، ومتغيرات  تتأثر بالزمن وأحوال النَّاس،  فالرؤية ليست قانوناً بل علم يحتاج منا المدارسة والربط، حيث يضيف الموقع عن طريق خبرائه تفسيراً خاصاً به يعتمد على مدارسة المتغيرات في الزَّمان والمكان والتي يتأثر بها علم تفسير الأحلام؛ لذا قد يجد القارئ ما يوافق أو يخالف كتب التفاسير فاقتضى التنويه: كل منا يصيب ويخطئ، ولا يخفى على كلِّ ذي لبٍ فضلُ الشَّيخ النابلسي والعلَّامة ابن سيرين وغيرهم من العلماء الأفاضل ومعرفتهم في تعبير الرؤى فهم علماء أجلاء لهم كل احترامنا وتقديرنا، لذلك لا يمكن النظر إلى التناقضات في التفاسير إلا باعتبارها اختلافات في الزمان والمكان وقراءة معاصرة لا تنكر ما سبقها، ويبقى أملنا بالتوفيق حاجه أساسية لنا  ودمتم في رعاية الله وحفظه.