تأثير الصيام على الجنين وفوائد صيام رمضان للحامل

تأثير الصيام على الجنين والحمل، فوائد وأضرار الصيام على الجنين وفوائد الصيام للحامل في رمضان، ونصائح لصوم الحامل في رمضان للحفاظ على صحة الجنين والصيام الصحي

تأثير الصيام على الجنين وفوائد صيام رمضان للحامل

تأثير الصيام على الجنين وفوائد صيام رمضان للحامل

الحقيقة الأكثر شيوعاً عن فترة الحمل أنها تحتاج انتباهاً لصحة الحامل والغذاء الذي يدخل جسمها لأنه ينعكس على صحتها وصحة جنينها، ورغم أن صيام شهر رمضان فيه فوائد عدة للجسم بشكل عام إلا أن هذا الأمر قد يختلف قليلاً عندما يتعلق بالحامل، حيث لكل فترة من الحمل خصوصيتها وحاجاتها وبالتالي فإن نقص هذه الحاجات يمكن أن يسبب خللاً ما. في المقال التالي بعض التفاصيل التي تهم المرأة الحامل حول أضرار وفوائد الصيام وأثره في كل ثلث من الحمل.

هناك دراسة أجريت على النساء الحوامل اللواتي يواظبن على الصيام تم التوصل خلالها إلى أضرار رئيسية للصيام على المرأة الحامل كما يلي: [1]

  1. التعرض لنظام غذائي مقيد أو دون المستوى الأمثل أثناء الحمل يؤثر على نمو الجنين وله آثار صحية مدى الحياة.
  2. تعتبر الولادة المبكرة ونقص الوزن عند الولادة النتائج الأكثر انتشاراً لدى النساء اللواتي يصُمن لأنهنّ يأكلن بشكل أقل أثناء الحمل.
  3. يرتبط انخفاض الوزن عند الولادة والتغير غير الطبيعي في نمو الأطفال حديثي الولادة بزيادة مخاطر الإصابة ببعض المشاكل الصحية مع الصيام، ومنها:
    • أمراض القلب والأوعية الدموية.
    • السكري.
    • السمنة.
    • ضعف الوظيفة الإدراكية.

يحقق صيام رمضان للمرأة الحامل وجنينها العديد من الفوائد إليك أبرزها:

  1. يعزز جهاز المناعة عند المرأة الحامل والجنين: يساعد صيام المرأة الحامل في شهر رمضان على محاربة الالتهابات التي قد تصاب بها الحامل والتي قد تؤثر على صحة الجنين.
  2. يفيد القلب: فهو يخفف ضغط الدم ويقلل نسبة الكوليسترول الضار في الدم.
  3. يحسن مزاج الحامل: يساعدُ الصيام على تحسين مزاج الحامل لاسيما إذا كان مزاجها متقلباً، ويجعلها تشعر بالاسترخاء بالإضافة لفوائد الصوم في تخفيف التوتر وعلامات الاكتئاب، كما يحفز لديها هرمون الجوع مما يساعدها على تناول المزيد من الأطعمة والمشروبات التي تحتاجها الحامل والجنين.
  4. يقلل من الإصابة بسكري الحمل: يساعد الصيام المرأة الحامل على الوقاية من سكري الحمل شرط الحصول على السعرات الحرارية الكافية لتكون بصحة جيدة هي وجنينها بحيث يبلغ عدد هذه السعرات الحرارية 2000.
  5. يفيد جهاز الهضم عند الحامل: يساعد الصيام على إعطاء الجهاز الهضمي فترة راحة طويلة يومية بالتالي يخفف من اضطرابات الجهاز الهضمي كعسر الهضم والحموضة.
  6. يقلل من التقيؤ والغثيان أثناء الحمل: يساعد الصيام المرأة الحامل على تخفيف الشعور بالتقيؤ والغثيان الناتجين عن الحمل.
  7. يساعد على ترك الكافيين والتدخين: والتي قد تسبب تشوهات للجنين.
  8. يقلل نسبة الدهون الضارة في الجسم: فعندما تصوم الحامل يقوم الجسم بتكسير الدهون لتحويلها إلى طاقة تساعدها على ممارسة مهامها على أكمل وجه.
  9. محاربة التقدم بالسن: يزيد عمر المرأة ويؤخر ظهور علامات الشيخوخة.
  10. يقلل خطر السرطان: يساعد الصيام عموماً على الحماية من الإصابة بالسرطان بأنواعه، مع ضرورة الحفاظ على قواعد الصيام الصحي.
  11. يساعد على التحكم بمعدل السكر في الدم: لمن يعانين من مرض السكري.
  12. يزيد إفراز هرمون النمو: يعتبر الصيام من أهم وسائل زيادة هرمون النمو عند الكبار وهو الهرمون المسؤول عن النمو والتمثيل الغذائي ونمو العضلات. [2,3,4,5]

الأمر الأساسي والأكثر خطورة في الثلث الأول من الحمل متعلق بانخفاض وزن الجنين بعد الولادة بسبب احتمال عدم معرفة الأم في الأشهر الثلاثة الأولى أنها حامل بالفعل، ما قد يؤثر على إمدادات الغذاء التي يأخذها الجنين من جسم الأم. [1]

تأثير صيام الحامل على الجنين في الثلث الثاني من الحمل

يرتبط الصوم خلال الثلث الثامي من الحمل بزيادة بعض مخاطر الحمل، حيث يزيد الصيام في الشهور السادس والسابع من خطر الولادة المبكرة بنسبة 35٪ على وجه الخصوص في الأسابيع الـ 22 و27، لذا تنصح النساء الحوامل بعدم الصيام في الثلث الثاني من الحمل لتقليل مخاطر الولادة المبكرة

    قد يسبب صيام الحامل في الثلث الأخير من الحمل المضاعفات التالية: [6]

    1. زيادة خطر الولادة المبكرة.
    2. انخفاض وزن الجنين عند الولادة.
    3. ولادة جنين ميت.
    4. وفاة الجنين بعد الولادة.
    5. تشوهات خلقية عند الجنين.

    بشكل عامٍ العديد من النساء الحوامل قادرات على الصيام بأمان، ولكن هناك استثناءات، لا ينصح طبياً للنساء المصابات بمضاعفات الحمل مثل السكري وضغط الدم بالصيام.
    وتلعب التغذية أثناء الحمل دوراً مهماً في صحة الأم والطفل، فإذا كنت حاملاً وتريدين الصيام عليك اتباع النصائح التالية: [6]

    • استشارة الطبيب قبل الصيام، وهو سيقرر إن كان ذلك ممكناً بعد أن يعرف عدد أسابيع حملك ووزنك ونمط حياتك، وإذا كنت معرضة لخطر حدوث مضاعفات أم لا.
    • الصوم المتقطع، إذا قررت الصيام، ففكري في أخذ استراحة منه كل يومين.
    • تناولي الطعام عند الإفطار ببطء، فالصيام يبطئ جهازك الهضمي، لذا عليكِ البدء بقطع صغيرة لإعطاء جهازك الهضمي فرصة للعمل بوتيرته الطبيعية.
    • احرصي أن يكون غذائك أثناء الصيام مليء بالعناصر التي تحتاجينها أنت وجنينك.
    • عليك شرب كميات كافية من الماء، ما بين ثمانية إلى اثني عشر كوب يومياً لتجنب الجفاف.
    • ابدئي الإفطار بكوب من الحليب وبعض التمر، متبوعاً بمجموعة متنوعة من الأطعمة التي تحتوي على أهم المجموعات الغذائية.
    • تناولي وجبة خفيفة صحية قبل النوم، أي بعد حوالي ساعة من صلاة التراويح.
    • استهلكي الكميات المسموح بها من النشويات وابتعدي عن الدهون المشبعة.
    • تناولي البروتينات مثل اللحوم والدجاج والأسماك والبيض والجبن.
    • استفيدي من فرصة تناول الطعام المغذي خلال السحور.
    • لا تستخدمي التوابل بإفراط عند الطهي.
    • تناولي وجبات متعددة بكميات قليلة عندما يُسمح بذلك لتجنب الشعور بالشبع الكلي.
    • الابتعاد عن الأطعمة الدسمة والبطاطا المقلية لتجنب حرقة المعدة وزيادة الوزن.
    • تناولي ما لا يقل عن حصتين إلى ثلاث حصص من الفاكهة الطازجة.

    يجب عليكِ الاعتناء بنوعية الوجبات التي تتناولينها في السحور والإفطار، وذلك من خلال التركيز على النقاط التالية:

    • الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن الأساسية، مثل اللحوم والمنتجات الحيوانية الغنية بالحديد والكالسيوم، والخضار الورقية الغنية بالحديد والفيتامينات، والفاكهة، وإذا وصف لكِ الطبيب بعض المكملات يجب الالتزام بها.
    • الأطعمة التي تمنحك مزيداً من الطاقة بناءً على نسبة الكربوهيدارت والدهون الصحية، مثل المكرونة والشوفان والحبوب والمخبوزات التي تعتمد على النخالة والمكسرات غير المملحة.
    • الأطعمة الغنية بالبروتين مثل اللحوم والأسماك المناسبة للحامل والبقول والألبان.
    • اشربي كمية كبيرة من الماء خلال السحور وبعد الإفطار حيث يساعدك الماء على تجنب مخاطر الجفاف والحفاظ على رطوبة جسدك خلال فترة الصيام.

    تجنبي الأطعمة والمشروبات التالية عند الإفطار والسحور:

    • الكافيين بأنواع: تجنبي شرب القهوة والشاي والمنبهات أو أكل السوكولاتة، فنسب الكافيين المرتفعة تزيد مخاطر أمراض الحمل من جهة كما تزيد من خطر الجفاف.
    • الأطعمة صعبة الهضم: خصوصاً تلك الأطعمة التي تعلمين أنها تسبب لك نوعاً من الحساسية أو عسر الهضم.
    • الأطعمة المسببة للحموضة: مثل الحمضيات والأطعمة المطبوخة بالصلصة أو التوابل.
    • السكريات: الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر تمنحك شعوراً وهمياً بالشبع سرعان ما يزول خلال ساعات الصيام الأولى.
    1. استريحي جيداً أثناء الصيام، فالصيام قد يؤثر على شعورك بالنشاط والطاقة والحيوية، لذلك يجب أن تتجنبي الإجهاد البدني خلال ساعات الصيام.
    2. صوم الحامل خلال الشهور الأخيرة أكثر خطورة مقارنة بالشهور الأولى من الحمل، حيث تحتاجين في هذه الفترة من الحمل للحصول على قدر أكبر من الطعام والسعرات الحرارية، لذلك قومي بالتواصل مع طبيبك باستمرار إذا كنتِ تصومين في هذه المرحلة.
    3. اتصلي بالطبيب فوراً إذا شعرت بأعراض غير طبيعية أو غير اعتيادية.
    4. تجنبي الإفراط بالنشاط البدني خلال فترة الصيام وحافظي على الطاقة التي لديك لإكمال ساعات الصيام حتى المغرب.
    5. افطري على الفور إذا شعرت بضعف شديد.
    6. عندما يحين وقت الإفطار، تناولي الطعام ببطء لتجنب الإصابة بعسر الهضم.
    7. تجنبي المواقف العصيبة.
    8. فكري بإيجابية.
    9. مارسي نوعاً من النشاط البدني لمدة نصف ساعة يومياً بعد الإفطار مثل المشي أو يوغا الحوامل.

    متى يجب أن تفطر الحامل الصائمة في رمضان؟ هناك بعض العلامات التي عليك الانتباه لها خلال صومك إلك أبرزها: [7]

    1. إذا كنت لا تكتسبين وزناً أو تفقدين الوزن، فقد يكون هناك سبب للقلق.
    2. قلة التبول المصحوب بالعطش في كثير من الأحيان، عندها عليك أن تفطري.
    3. إذا كنت تعانين من الغثيان والقيء، راجعي الطبيب على الفور.
    4. الصداع والألم في أجزاء أخرى من الجسم والحمى هي علامات تحذيرية يجب عدم تجاهلها.
    5. قد يكون البول الداكن ذو الرائحة القوية علامة على الجفاف وقد يسبب التهاب المسالك البولية.
    6. يجب معالجة الضعف الشديد والتعب على الفور.
    7. الصيام فريضة دينية مهمة عليك أداؤها، ولكن أثناء الحمل عليك أن تفكري أكثر من مرة قبل أن تصومي نظراً للمخاطر الكبيرة التي قد يحملها هذا الصيام عليك وعلى جنينك، وإذا ما قررت الصيام فاستشيري طبيبك حتى يعطيك النصيحة المناسبة لحالتك ووضعك الصحي ووضع جنينك، واتبعي التعليمات التي يعطيك إياها لضمان الحصول على أقصى قدر من الفوائد من الصيام وأقل أضرار ومخاطر ممكنة.

    المصادر و المراجعadd