علاج تساقط الرموش بالأعشاب والطرق الطبيعية

اكتشفي أفضل طرق العناية بالرموش وعلاج تساقط الرموش نهائياً بالطرق الطبيعية وبالأعشاب

علاج تساقط الرموش بالأعشاب والطرق الطبيعية

علاج تساقط الرموش بالأعشاب والطرق الطبيعية

تعتبر الرموش الطويلة والكثيفة إحدى علامات الجمال التي تتمنى جميع النساء أن تمتلكها وخاصة اللواتي يعانين من تساقط الرموش والفراغات فيها، فتقمن بتركيب الرموش الاصطناعية لإخفاء هذه الفراغات بدلاً من علاج مشكلة تساقط الرموش مما يزيد الأمر سوءً، لذلك وفي مقالنا هذا سنتعرف على أسباب تساقط الرموش وكيف يمكن علاجها بالإضافة إلى بعض النصائح التي يمكن من خلالها العناية بالرموش.

animate

هناك العديد من الأسباب التي تؤثر على صحة الرموش وتؤدي إلى تساقطها فمنها ما هو ناتج عن عادات تجميلية سيئة ومنها ما هو ناتج عن بعض الأمراض، ومن الأسباب الأكثر شيوعاً لتساقط الرموش: [1]

  1. العادات السيئة: يمكن أن تؤدي بعض العادات السيئة إلى تساقط الرموش أبرزها فرك العينين بقوة عند إزالة المكياج أو النوم دون إزالة المكياج وعادة نتف الشعر والرموش التي قد تشكّل هوساً يرتبط بمشاكل نفسية.
  2. الحساسية من مستحضرات التجميل: يمكن أن يؤدي استخدام نوع رديء من الماسكارا أو مكياج العيون منتهي الصلاحية أو استخدام لاصق رموش بشكل يومي إلى حدوث تهيج في العين وتحسسها وتساقط الرموش منها.
  3. التهاب الجفن: يؤدي انسداد الغدد الدهنية بالقرب من جذر الرموش إلى التهاب في بصيلات الرمش وبالتالي التهاب الجفن بالكامل وتورمه، ويحدث غالباً نتيجة التحسس من الغبار أو مستحضرات التجميل ذات النوعية السيئة.
  4. نقص العناصر الغذائية: يتسبب سوء التغذية واتباع نظام غذائي فقير بالعناصر الغذائية الهامة وخاصة الزنك والحديد في ضعف المناعة في الجسم وبالتالي ضعف بصيلات الشعر والرموش وتساقطه.
  5. التغيرات الهرمونية: يمكن أن تؤدي التغيرات الهرمونية في الجسم إلى تساقط الشعر بما فيها الرموش، ويمكن أن تكون اضطرابات الغدة الدرقية أو الحمل أحد أسباب هذه الاختلالات الهرمونية.
  6. بعض الأمراض الجلدية: يمكن أن تتسبب العديد من الأمراض الجلدية في تساقط الرموش وشعر الرأس والجسم مثل الصدفية والأكزيما والثعلبة أو سرطان الجلد، تحتاج هذه الأمراض إلى تشخيص من قبل الطبيب لمحاولة علاجها قبل أن تمتد إلى باقي الجسم.
  7. تناول بعض الأدوية: يمكن أن يؤدي تناول واستخدام بعض الأدوية إلى تساقط الرموش ومنها مضادات الاختلاج، مضادات التخثر، الأدوية الهرمونية كالاندروجينات، وكريمات الريتينويد والعلاج الكيميائي.

علاج مشكلة تساقط الرموش يحتاج إلى اتباع روتين يساعد في تحفيز بصيلات الرمش لإنباته من جديد وتقوية هذه البصيلات لمنع تساقط الرموش، ومن العلاجات الآمنة والفعالة لتساقط الرموش: [2]

  • مستحضر لعلاج تساقط الرموش: هناك العديد من المستحضرات الطبية المتواجدة في الصيدليات والتي تعالج تساقط الرموش ولكن يعتبر مستحضر لاتيس أكثر الأنواع شهرة وفاعلية وهو معتمد من قبل هيئة الدواء والغذاء الأمريكية، ويمكن ملاحظة توقف تساقط الرموش خلال شهر تقريباً من الاستعمال اليومي له وزيادة في طولها وكثافتها.
  • كمادات الماء الساخنة: تساعد كمادات الماء الساخنة في تهدئة التهيج والحفاظ على نظافة العين والأهداب كذلك التخفيف من التهاب الجفن مما يقلل من تساقط الرموش، يجب التأكد من نظافة المنشفة أو قطعة القماش قبل وضعها على العينين وعدم فرك العينين أو الضغط عليها بقوة حتى لا تزيد المشكلة سوءً.
  • تنظيف الجفن: بعد إزالة المكياج من الوجه يجب استخدام غسول تنظيف لطيف على العينين وغسلها بالماء الدافئ للتأكد من إزالة أي بقايا أو أوساخ تغلق بصيلات الرمش وتسبب في سقوطه، في حال عدم وجود غسول للعينين أو الوجه يمكن تنظيف الجفن بقطنة مبللة بماء الورد.
  • الفازلين لترطيب الجفن والرموش: يمكن أن يتسبب الجفاف في منطقة الجفن في حدوث تقشر فيه مما يؤدي إلى تجمع هذه القشور في بصيلات الرموش ومنعها من التنفس فتتساقط، لذلك يمكن استخدام الفازلين على الجفن وأطراف الرموش للحفاظ على ترطيبها ومنع تساقطها.
  • تناول الأطعمة الغنية بالبروتين والفيتامينات: يساعد البروتين في مد الجسم بالأحماض الأمينية اللازمة لإنتاج الكرياتين الذي يعتبر مادة أساسية في الحفاظ على صحة الشعر والرموش ومنع تساقطها، ومن هذه الأغذية المكسرات والبيض والبروكلي، كما تساعد الفيتامينات المتواجدة في الخضراوات والفواكه في دعم انتاج الخلايا وتحفيز نمو الشعر والرموش.
  • استشارة الطبيب: يجب استشارة الطبيب في حال تساقط الرموش في العينين معاً أو رافقه تساقط في شعر الرأس أو الشعور بألم في حجر العين أو فقدان مؤقت للروية أو انتفاخ العين.

يمكن الاستعانة بالأعشاب والزيوت لعلاج مشكلة تساقط الرموش بشكل طبيعي، ومن الخلطات التي تساعد في علاج هذه المشكلة: [3]

  • الألوفيرا: تحتوي الألوفيرا على العديد من العناصر والفيتامينات التي تساعد في علاج تساقط الرموش وتحفيز نموها، يمكن استخدامها من خلال خلط ملعقة صغيرة من الألوفيرا مع نقطتين من زيت الزيتون ووضعها في علبة ماسكارا نظيفة وتطبيقها على الرموش ليلاً بعد تنظيف العينين.
  • الشاي الأخضر: من المعروف عن الشاي الأخضر احتوائه على خصائص تساعد في تحفيز نمو الشعر وعلاج أي التهاب في بصيلات الرموش، يمكن أن يساعد تنظيف الرموش بمنقوع الشاي الأخضر البارد يومياً في علاج تساقط الرموش.
  • نواة التمر وزيت اللوز الحلو: قد يستغرب البعض استخدام نواة التمر لعلاج تساقط الرموش ولكنها تحتوي على عناصر مفيدة تساعد في تقوية بصيلات الرموش وعلاج تساقطها كما يمكن استخدامها كبديل طبيعي وصحي للماسكارا وذلك بسبب اللون الأسود الذي ينتج بعد طحنها، تستخدم هذه الخلطة من خلال وضع نواة 3 تمرات على النار مباشرة لمدة دقيقتين ثم طحنها في الخلاط حتى تصبح بشكل بودرة وتوضع في علبة ماسكارا نظيفة وتضاف لها نصف ملعقة من زيت اللوز الحلو الذي سيعطي لمعاناً وترطيباً إضافياً للرموش ثم ترج العلبة جيداً وتطبق على الرموش يومياً.
  • كمادات البابونج: يعمل البابونج على تحفيز تدفق الدم في بصيلات الشعر مما يساعد على نموها بشكل أسرع كما أنه يعمل على ترطيب جذر الرمش والتقليل من التهيج الناتج عن التهاب الجفن والذي يسبب تساقط الرموش، تبلل قماشة نظيفة بمنقوع البابونج الدافئ ثم توضع على العينين لمدة خمس دقائق، وتكرر هذه العملية يومياً لمدة أسبوعين.
  • عشبة إكليل الجبل وزيت الخروع: هذه الخلطة مفيدة جداً في علاج تساقط الرموش بالإضافة إلى أنها تساعد في تطويلها وتكثيفها، وذلك من خلال خلط ملعقة من منقوع عشبة إكليل الجبل مع 5 نقاط من زيت الخروع وتطبيقها على الرموش يومياً، وستظهر النتائج خلال مدة شهر تقريباً.

هناك العديد من الأسئلة المطروحة حول تساقط الرموش، حيث تم جمعها للإجابة عنها بشكل دقيق ومن هذه الأسئلة: [4]

  • هل تنمو الرموش بعد تساقطها؟
    الجواب نعم، فالرموش مثلها مثل شعر الرأس لها دورة محددة للنمو والتساقط، وتتوقف سرعة نمو الرموش على مدى العناية بها وعلى النظام الغذائي المتبع.
  • ما هو معدل تساقط الرموش الطبيعي؟
    يعتبر تساقط الرموش أمراً عادياً إذا كان ضمن الحد الطبيعي وهو 4-6 رموش يومياً حيث أنها تتجدد كل أسبوعين تقريباً أما إذا زاد التساقط عن ذلك فقد يكون دليلاً على وجود مشكلة ما ويحتاج إلى استشارة طبيب جلدية.
  • هل جفاف العينين يسبب تساقط الرموش؟
    نعم يمكن أن يتسبب جفاف العينين في تساقط الرموش، فجفاف العينين بتسبب في الشعور بحكة وحرقة الأمر الذي يؤدي إلى فرك العين بشدة وتساقط الرموش بالإضافة إلى أن الترطيب عامل مهم في الحفاظ على صحة الرموش وكثافتها.
  • هل الماسكرا تسبب تساقط الرموش؟
    نعم يمكن أن تسبب الماسكارا تساقط الرموش وخاصة إذا كانت ذات نوعية سيئة أو كانت من النوع المقاوم للماء، كما أن النوم دون إزالة الماسكارا يمكن أن يؤدي إلى منع بصيلات الرمش من التنفس مما يسبب تساقطه.
  • هل تساقط الرموش في الحمل طبيعي؟
    تتساءل العديد من النساء إذا كان هناك علاقة بين تساقط الرموش والحمل، ويمكن القول أن تساقط الشعر والرموش خلال الحمل أمر طبيعي بسبب تغيير هرمونات الجسم خلال هذه الفترة.

في النهاية يمكن أن نقدم بعض النصائح التي تساعد في العناية بالرموش والوقاية من تساقطها وذلك من خلال: [5]

  • تجنب فرك العين: يعتبر فرك العينين من أكثر العادات السيئة التي تسبب في انتقال الجراثيم إلى العينين والتهابها وتهيجها، لذلك يجب تجنب فرك العنين والقيام بدلاً من ذلك بالتربيت عليهما باستخدام منشفة نظيفة مبللة بماء دافئ.
  • تعقيم أدوات المكياج: من أكثر الأشياء التي تضر الرموش وتسبب تساقطها هو استخدام أدوات المكياج غير النظيفة على العينين مما يسبب في التهابها وتهيجها، لذلك يجب الحرص على تنظيف وتعقيم هذه الأدوات كل فترة.
  • التخلص من المكياج المنتهي الصلاحية: احرصي كل فترة على التأكد من صلاحية مستحضرات التجميل الخاصة بك والتخلص من المكياج المنتهي الصلاحية وخاصة المستحضرات الخاصة بالعينين تجنباً للمشكلات التي قد يسببها لهما وللرموش.
  • تجنب استخدام مجعد الرموش: يعتبر مجعد الرموش من الأدوات التي تؤذي الرموش وتسبب في تساقطها لذلك ينصح بتجنب استخدامه على الرموش بشكل يومي.
  • الحصول على نوم كافي: يجب الحرص على النوم ليلاً ولعدد كافي من الساعات تجنباً للإرهاق والتوتر وذلك حفاظاً على العينين والرموش وصحتهما.

المصادر و المراجعadd