صورة علم Oman
من مجهول
منذ 7 شهور 14 إجابات
0 0 0 0

الافكار السلبية اصبحت تسيطر علي بسبب ما أعانيه من ضغوطات نفسية، فما الحل؟

أنا أم موظفة دوامي صعب نوعاً بسبب المناوبات،، معي طفلين ،، طفلي الاخير اكمل شهره الخامس.. رغم اني لم ألقى الدعم النفسي والمعونة الكافية في اثناء النفاس فقد كنت اقوم بكل شيء لوحدي، امشكلتي أنني انجبته في فترة إكمالي للدراسة ولم احضى بإجازه سوى اسبوعين، كنت في تلك الفترة ( أي ما بعد الولادة ) قادرة على التكيف مع الدراسة ووجود طفل صغير فقد كان ابني مريح ولله الحمد،، منذ شهرين وطفلاي يعانيان من حساسية الصدر مع كحة وزكام،،ذهبت بهم الى عشرات الاطباء ولكن الفائدة ضئيلة جداً،، لأن ابنتي تجلب العدوى باستمرار من المدرسة،،وضع ابني تدهور واصبح لا يتقبل الحليب سواءا طبيعي ولا صناعي، وابنتي فقدت شهيتها ،، اعاني من ضغوطات كثيرة ضغط الدراسة ثم تلاه ضغط العمل بالشفتات والاطفال وشغل البيت وتربية ابنائي وزوجي الذي اهملته وكل شي ..لا احد يساعدني سوى زوجي ومازلت اشعر بالتأنيب والتقصير ..اشعر أني متعبة مرهقة.. افكر كثيرا بالموت لأرتاح للأبد ..اصبحت عصبية بشكل لا يطاق ،، حادة الطباع،،مزاجية.،، مدمنة القهوة بشكل هستيري..اصبحت ارفع صوتي واضرب ابنائي حتى الصغير منهم،، اصبح الوضع متأزم في البيت واعلم ان يوما ما سينفجر زوجي،. طلبت منه ان يذهب بي الى طبيب نفسي قبل ان اجن ولكنه يرفض حاجتي لتدخل نفسي،، انا متعبه،،اتمنى ان اعيش في عالم معزول خالي من الناس،، لا اعلم كيف انظم وقتي، لا اعلم كيف اجعل حياتي مستقرة هادئة اشعر أن الايام تركض ولا انجز فيها شي على أي صعيد،، يصعب علي حلب خادمة تساعدني لأنه ليس لدي مكان لها.. اصبحت الافكار السلبية تسيطر على أقوالي وافعالي لدرجة أني طلبت من زوجي الانفصال واخذ الاطفال..كل ما اتمناه أن ارتاح فقط