مزاجية وأعاني من تقلب كبير في شخصيتي

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

أنا فتاة أبلغ من العمر 28 سنة أعاني من تقلب كبير في الشخصية..يعني أكون مرحة و فجأةً بدون سبب مزاجي يتغير و أصبح بعض الأحيان أبكي وأرد فعلي في الشخص الذي يبدا معي .. اصدقائي يتحملون مزاجي المتقلب لأنهم يعرفني طيبة قلبي وهذا طباعي و من يقصدني في شيء يجدني يعني متعاونة جداً مع الناس حتى أنه البعض ينادوني بالرجل لأني لي مواقف لا يفعلها الرجال ..أريد دائماً تغير الأصدقاء...أريد العمل وحدي لأني أحس براحة نفسية و لا أريد العمل في مجموعة .. عديد الأشخاص وحتى الأساتذة الجامعين يصفوني بالذكية جداً وأنا متميزة جداً في الدراسة وأنا الأن بصدد إتمام مرحلة الدكتوراه أريد أن أكون إن شاء الله استاذة جامعية لا أريد العمل في شركة أو مؤسسة عمومية ولأني لا أحب أن يكون لي رئيس عمل وأن يفرض علي ماذا أفعل لا أريد أن يكون عندي وقت معين أريد أن أعمل بمزاجي وفي الوقت الذي أفضله أنا..بالنسبة للدين أنا ارتديت الحجاب منذ حوالي سنتين بالرغم أني كنت أكرهه ..دخلت إلى مدرسة لحفض القرأن ثم خرجت .. أحيان أصلي بإنتظام وأحيانا انقطع .. أنا فعلاً أريد أن أكون انسانة ملتزمة بديني لكن بسبب تقلبات شخصيتي لم أتستطع..أما بالنسبة للزواج لم أكن أحب العلاقات العابرة أحب العلاقات الرسمية .. أنا إنخطبت مرتين ووتقدملي عديد الشباب أنواع وأشكال إلى حد الأن لكن عندما أحس أن شخص سوف يقضي على حريتي انزعج ..في بعض الأحيان أحب مثلي متل الفتيات كلمات الحب لكن في بعض الأحيان أنفر منها وأحس بالإختناق في العلاقة ..كثير من الشباب أكون مرحة ويعجبون بي ويحبونني ثم انقلب عليهم فجأةً ولا يفهمون السبب..يعني أحب أتزوج ويكون لي شريك حياتي أحبه ويحبني وأعمل عائلة لكن في نفس الوقت لا أحب الزواج لأنه سوف يقضي على مستقبلي ولن يتفهم أحد عملي وسوف أعيش تحت ضغط.. ما أنا يبدا شريكي يعجل في الزواج أبدأ بالخوف وأؤجل دائماً .. أنا لا أحب أن أذي الناس لكن شخصيتي هكذا متقلبة جداً ولاحظت أنه هذا الشيء بدأ من حوالي 8 سنوات أو 9 أي منذ دخولي الجامعة بدأت اكتشف نفسي أني متقلبة جداً حتى مع عائلتي اتصرف هكذا والغريب في الأمر أن جميع الناس تتحمل طباعي السيئ لكن أنا التي أنتركهم وأقطع العلاقة.. للعلم أنه لي صديق طبيب سألته على حالتي هل بي مرض نفسي فقال لي عندك تناقضات داخلية (أبي تعرض لمشاكل مادية وكان يرد فعله في البيت من صراخ وشتم في فترة المراهقة كلها .. ربما هذا السبب لا أدري )..أرجوكم اعطوني حلول أريد أن أصبح انسانة متوازنة !

add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • الخبيرة النفسية سراء الأنصاري
    الخبيرة النفسية سراء الأنصاري verified_userتغير المزاج امر طبيعي ولكن هناك امور اخرى ارى بعض الاطرف في شخصيتك واخذ الامور الى مداها هو ليس مرض ولكن نوع الشخصية فانت تريدي الزواج على ان لا يمس بحريتك ابدا ولكن الحياة ليست هكذا الحياة تنازلات عن اشياء من احل اشياء،، عليك تخديد اولوياتك والعمل بها فان كانت اولوياتك الخرية والعمل الان احلي الزواج حتى تكوني مستعدة له،، حاولي ان لا تقطعي علاقاتك بالناس لايدسبب وانما تشدي وترخي بالعلاقات اي تكوني مرنة،،، عندما تلاحظي نفسك تجنحي الى جانب كثيرا بتطرف قولي ستوب وانتبهي وخذي خط الوسط،، لا شيء خطير ولكن اعملي على شخصيتك
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    ارى ان تقومي بزيارة مختص نفسي، والامر بشكل عام بسيط، فتقلب المزاج هو اضطراب نفسي خفيف ويمكن علاجه بسهوله وافضل العلاج عن طريق الحديث والجلسات بدلا من ادوية الاكتئاب والادوية النفسية
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    ان تقلب المزاج يأتي بسبب ضغوطات الحياة، ولذلك عليك عليك ان تنسي هذه الضغوطات، وتركزي على اهدافك في الحياة، ويمكنك ان تزوري مختص نفسي ليساعدك على ذلك
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    تقلب المزاج هو اضطراب نفسي عادي، ويكون احيانا دائم واخرى ليس كذلك وهذا الاخير مرتبط بظروف معينه، مثل الدورة الشهربة وتغير الفصول والهرمونات وغيرها، ولكن اغلب هذه الاضطرابات تنتج عن القلق عليك ان تتخلصي من القلق وكل ما يشغل تفكيرك من وساوس واوهام وركزي على احلامك وطموحك وما تريدي ان تحققيه
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    خففي من الضغوطات وحددي اهدافك في الحياة وضعي جدول لنظامك اليومي لكي تتخلص من اضطراب المزاج
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    خوفك وقلقك وتوترك هم السبب فيما وصل له مزاجك من سوء اذهبي الى طبيب نفسي و تعالجي سلوكي او بأدوية ممكن يكون الحل بسيط جدا .
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    لازم تستشيري طبيب قبل ان تتناولي اى ادوية نفسية حتى لا تكون مردودها عكسي على صحتك
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    كوني واثقة بنفسك واختياراتك مهما كانت ولا تأخذي كلمات الآخرين على محمل الجد طالما لم تفعل شيء خاطئ، فكل هذه الأفكار السلبية وخاصة لوم نفسك أكثر من اللازم هي السبب الرئيسي وراء حزنك وتقلب مشاعرك
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    قلة النوم تؤدي لحدة المشاعر والمبالغة في ردود الأفعال، وذلك لعدم قدرة الجسم على التخلص من إرهاقه وتعبه فترتفع نسبة هرمونات التوتر بالتالي يُسيء الإنسان الحكم على الأمور ويتشتت ذهنه فيصبح مزاجه أكثر حدة.
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    إذا أردت أن تتخلص من تقلب المزاج فعليك أولاً أن تتخلى عن فكرة المثالية، لا يوجد شيء مثالي في هذه الحياة يا عزيزتي، توقع أن تحدث بعض الحوادث البسيطة في كل مكان مهما خططت له جيداً، كذلك لا تلومي نفسك على أشياء تافهة والتفكير الزائد في الأشياء البسيطة والبحث عن النقاط السلبية فقط دون غيرها، سيجعل مزاجك حاد بشكل دائم، لذلك بدل أن تركز على أخطائك إبحث عن الأشياء الجيدة التي خرجت بها من الموقف.
صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا