الدكتور عبدالرحمن ذاكر الهاشمي
الدكتور عبدالرحمن ذاكر الهاشمي طبيب واستشاري العلاج النفسي والتربوي

لا شكّ أن إدمان العادة السرية تطوَّر وانتشر مع ابتكار الإباحية المصوَّرة بأشكالها المختلفة، ولا شكّ أيضاً أن غياب التوعية الجنسية والتثقيف الجنسي للشباب سبب وجيه أيضاً يدفعهم إلى الإباحية وإدمان العادية السرية ووهم الجنس.
وعلى الرغم أن العادة السرية قد لا تشكل خطراً صحياً داهماً على مستوى صحة الجسد؛ إلا أن الأخطار النفسية والاجتماعية التي تترتب على إدمان الإباحية والعادة السرية جديرة بالاهتمام، وتستحق من كل شاب وفتاة الوقوف مع الذات لإعادة التفكير بترتيب حياتهم الجنسية بشكل سليم وصحي، يضمن مستقبل علاقاتهم الزوجية والعاطفية والاجتماعية، ويضمن سلامة صحتهم النفسية.

في هذا الفيديو يتحدث الدكتور عبد الرحمن ذاكر عن أبرز أسباب إدمان العادة السرية والإباحية والوقوع في دائرة وهم الجنس، ويقدم بعض النصائح والحلول لعلاج إدمان العادة السرية ومواجهة الإدمان على الاستمناء.