تعتبر رؤية الجنة في المنام من الأحلام والمنامات الشائعة، وغالباً ما يميل الرائي إلى اعتبار منامه هذا رؤيا صادقة لما له من دلالات جميلة ومعانٍ مريحة، لكن علم تفسير الأحلام لا ينظر إلى جميع المنامات كرؤى صادقة، وقد لا تحمل رؤية الجنة في الحلم دلالات عميقة وتكون مجرد انعكاس للتفكير المستمر بالجنة أو حتى التفكير بالراحة الاستقرار على وجه العموم.
فما تفسير رؤية الجنة في المنام بحالاتها المختلفة؟ وكيف يمكن تفسير رؤية الدخول إلى الجنة أو البشارة والتبشير بالجنة أو حتى الخروج والطرد من الجنة في الحلم؟
 


ذات صلة


المعنى العام لرؤية الجنة في المنام

يقول ابن سيرين في كتابه منخب الكلام في تفسير الأحلام ما معناه؛ الجنة في الحلم تدل على نفسها أو على الطريق إليها وما يوصل الرائي إلى الجنة، وقد تكون الجنة في المنام رمزاً للعلم والانتفاع به أو الرخاء والفرح والسرور في الدنيا أو الآخرة، حسب حال الرائي وتفاصيل الرؤيا، وهذا ما يذهب إليه الشيخ عبد الغني النابلسي في كتابه تعطير الأنام.
 

ذات علاقة


تفسير دخول الجنة في الحلم

عن دخول الجنة في المنام يقول ابن سيرين أن هذه الرؤيا قد تدل فعلاً على الدخول إلى الجنة والله أعلم، فرؤية دخول الجنة بشارة للرائي بالجنة ما لم يكن في رؤياه دليل على غير ذلك، ودخول الجنة في الحلم لمن كان على طريق الحج أو شرع في الحج فذلك يدل على تمام حجِّه بإذن الله، من رأى كأنه في الجنة ولا يعلم متى دخلها أو كيف؛ فذلك رخاء في حياته وسرور ودفع للشرور، ودخول الجنة في المنام نيل للمقاصد بعد مشقة، أو يصاحب كباراً وعلماءً.
وثمار الجنة في الحلم تدل على أعمال الخير والبر، فمن أكل منها أو أطعم غيره أو غيره أطعمه نال من البر والخير بقدر ما أكل من ثمار الجنة في المنام.
ومن رأى أنه يرى الجنة في المنام ولا يستطيع دخولها أو يُمنع عنها فإنه يُمنع عن الحج أو الجهاد بعد أن يسعى إليهما، أو أن الرائي يريد التوبة من ذنب ما ويمتنع عن التوبة.
ومن رأى أنه يُدْخَلُ الجنة إدخالاً في المنام فإنه يدنو أجله، أو أن الرائي يتوب على يد من أدخله الجنة في المنام، ومن دخل الجنة في الحلم مبتسماً فهو يكثر من ذكر الله، ومن دخل إلى الجنة بسيفه كان يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر.

ويقول الشيخ النابلسي: من رأى أنه يدخل الجنة في المنام ويجلس في ظلها ويأكل من أكلها فهو ينال ما يريد، وأما من رأى أنه يشرب من لبن الجنة أو خمر الجنة في الحلم فهو ينال علماً بقدر ما يشرب، ودخول الجنة في المنام لمن كان كافراً إسلامه، ولمن كان عاصياً توبته أو خروجه من بدعة أو تطهير كسبه وعودته إلى الحلال، والله أعلم بكل حال.

وتقول مفسرة الأحلام في موقع حلوها عن رؤية دخول الجنة في المنام:
تدل رؤية الجنة في الحلم على دخول السرور على الرائي ونيله ما يرغب، وتحوّلٍ في حياته إلى الأفضل في الدين والدنيا، فمن رأى أنه يدخل إلى الجنة ويقيم فيها يتزوج امرأه صالحة ويسكن بيتاً واسعاً، أما من رأى أنه يدخل إلى الجنة في الحلم ويخرج منها ثانية فهو يتزوج امرأة ويطلقها والله أعلم.
والجلوس في الجنة بالمنام جلوس في بستان أو مزرعة، ورؤية النوم في الجنة بالحلم أن الرائي ينام بين أهله، والأكل من طعام أهل الجنة أن الرائي يأكل مالاً حلالاً أو يرث، كذلك الشرب من الجنة في الحلم أنه ينال مالاً حلالاً وربحاً مباركاً، ولبس ثياب أهل الجنة في المنام أن الرائي يلبس لباس الإحرام بإذن الله.
ورؤية أحد أهل الرائي يدخل الجنة في المنام تدل على صلاحه وبره، ورؤية الميت يدخل الجنة في الحلم دليل حسن حاله عند ربه إن شاء الله.
ومن حلم أنه يجالس أهل الجنة من الأنبياء والصحابة فهو يجالس العلماء والكتب، ومن رأى أنه يدخل الجنة بشفاعة فهو يكثر من الصلاة والسلام على الرسول ﷺ، ومن رأى أنه يدخل الجنة مع أهله وأصدقائه فهو يعاشر أتقياء القوم، أما رؤية الناس عامة تدخل الجنة فتدل على دخول مسجد أو الذهاب للحج أو صلاة العيد.
ودخول الجنة في الحلم بحزن أن الرائي يتزوج وهو كاره، ومن حلم أنه يرى الجنة دون أن يدخلها فقد يكون ذلك من قراءته عنها في القرآن والسنة، ومن رأى أنه يطرد من الجنة في المنام فهو يصاحب الشيطان، وأما رؤية حراس الجنة من الملائكة فتدل على أئمة المساجد، ومن رأى أنه يخرج من النار إلى الجنة في المنام يتوب إلى الله تعالى.
وطبقات الجنة جنة الزخارف وجنة المعارف؛ جنة الزخارف فيها متع الحياة الدنيا ويدل دخولها في الحلم على كثرة العمل الصالح، وجنة المعارف تدل على  القرب من الله وليس فيها متع الحياة إنما فيها لذة النظر إلى الله تعالى. 
 

البشارة بالجنة في المنام

يقول الأستاذ أبو سعد كما ينقل عنه ابن سيرين أن رؤية الجنة في المنام تدل على نيل الأمنيات بالخير، أما من رأى الجنة في المنام دون أن يدخلها فذلك يدل على بشارة للرائي بحسن عمله.
ومن رأى كأنه يقال له ادخل الجنة فلا يدخلها في الحلم قد يدل ذلك على ترك الرائي لدينه، أما من سمع بشارة أنه يدخل الجنة في الحلم فقد يدل ذلك على ميراث.
ويقول الشيخ النابلسي أن ما يحمله الداخل إلى الجنة في الحلم يدل على سبب دخوله، فإن كان يحمل سلاحه دخلها شهيداً، وإن كان يحمل كتاباً دخلها بعلمه، ومن دخلها ومعه بضاعة ربما كان ذلك إشارة أنه يدخل الجنة بزكاته، أما من رأى أنه يدخل الجنة في الحلم مع زوجته فإنه يحسن معشرها، ودخول الجنة مع التسبيح في المنام قد يدل على بشرى دخول الجنة بالتسبيح والتقديس والتهجد.

وعن البشارة بالجنة تضيف مفسرة الأحلام في حلوها: التبشير بالجنة في المنام عموماً بشرى بتحقيق المراد أو الحج أو الزواج كلٌّ حسب حاله وما ينوي عليه، ومن سمع صوتاً مجهولاً أو رأى شخصاً مجهولاً يبشره بالجنة في المنام فهو يعده الخير، ومن قرأ بشارة الجنة في الحلم قراءةً فهو يقرأ القرآن.
وتبشير الميت للحي بالجنة قد يدل على الشهادة لقوله تعالى: ((وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ))، ومن حلم أنه يبشر غيره الجنة يحج إن شاء الله أو يموت شهيداً.
ومن قيل له في المنام بشر فلاناً بالجنة يؤدي الأمانة، ومن بشره أحد أبويه بالجنة في المنام فقد أدى واجبه تجاههم ونال رضاهم، ومن بشرته زوجته بالجنة في الحلم  نال رضاها وكانت صالحة، كذلك من بشره أبناؤه بالجنة في المنام نال رضاهم وكانوا من أهل الصلاح.
 

تفسير الجنة في المنام للمرأة 

تقول مفسرة الأحلام في موقع حلوها عن رؤية الجنة في المنام للمرأة:
رؤية الجنة في المنام للمرأة عموماً تدل على زوجها هو جنتها أو نارها، ورؤية دخول الجنة في المنام للمرأة تدل أن زوجها راض عنها وكذلك أهلها، ومن رأت أنها تأكل من طعام الجنة في الحلم فهي تأكل مالاً حلالاً، أما من رأت أنها تشرب من شراب الجنة في المنام فهي تحيا هانئة، والله أعلم.
التبشير بالجنة في الحلم للمرأة أنها تبشر بالقبول والصلاح عند الناس، ومن بشرت غيرها بالجنة في المنام بشرت غيرها بالزواج أو الخير، ومن رأت ميتاً يبشرها بالجنة في المنام فذلك صلاح حالها إن شاء الله.
ودخول الجنة دون الإقامة بها للعزباء قد يدل ذلك على زواجها وطلاقها قبل الدخول، ورؤية دخول الجنة والخروج منها أنها تصبح أرملة والله أعلم، ومن رأت أنها تطرد من الجنة في الحلم يطلقها زوجها، ودخول الجنة في الحلم للعزباء وهي حزينة أنها تتزوج بالإكراه.
أما من رأت أنها تمنع من دخول الجنة في المنام فهي تمنع من حق الأمومة، ومن كانت في المنام ترى الجنة دون أن تدخلها ترى العائلات والأطفال وهي محرومة، ومن رأت أنها تدخل الجنة في المنام مع زوجها أو أهلها فهي تبرهم وتصلح من شأنهم.
كذلك من رأت أنها تدخل الجنة بشفاعة فهي تكثر من برها لمن هم ضمن مسؤوليتها، من رأت أنها تخدم أهل الجنة في المنام تخدم أطفالها ووالديها، أما من رأت أنها تخرج من النار إلى الجنة في المنام فهي تصلح من شأنها وتتغير للأفضل.
 

حالات أخرى لرؤية الجنة في المنام

- يقول ابن سيرين أن من رأى كأنه يعطي محله في الجنة لغيره فإن غيره ينتفع بعلمه.

- من رأى أنه يدخل الجنة في المنام ويرى ما فيها من بناء وحدائق ومأكل ومشرب لكنه لا يصيب من الجنة شيء ولا يأكل منها ولا يشرب منها فإنه يحصل على العلم ولا ينتفع به.

- ويقول الأستاذ أبو سعد كما ينقل عنه ابن سيرين أن رؤية باب من أبواب الجنة في المنام يغلق في وجهه يدل على موت أحد والديه، وإن أغلق بابان من أبواب الجنة في الحلم مات أبواه، أما من رأى جميع أبواب الجنة مغلقة في المنام فذلك يدل على غضب أبويه عليه.

- من رأى أنه متكئ على فرش الجنة في الحلم فذلك يدل على عفة زوجته وصلاحها، والشرب من الكوثر في المنام ظهور على العدو وانتصار ونيل مقصد، من رأى الملائكة في المنام يدخلون عليه ويرمون عليه السلام في الجنة فإنه يعمل ما يدخله إلى الجنة.

- يقول النابلسي أن رؤية الناس كلها تدخل الجنة في المنام يدل على رخاء عام وعدل وبركة عامة.

- وتقول مفسرة الأحلام في المنام أن رؤية دخول الجنة في المنام للغني تدل أنه يؤدي حق الله وحق العباد، وللفقير يرزقه الله من فضله، والجنة في المنام للسجين فرج، وللمزارع وفرة محصوله، وللمسافر دربه أخضر وسفره مبارك، ورؤية الجنة في المنام للمؤمن إخلاصه وطاعته، وللعاصي توبته وصلاح حاله.

- ورؤية الجنة في المنام بعد الاستخارة مال وبنون زينة الحياة الدنيا.