الأرق وكثرة نوم الحامل في الشهر التاسع على ظهرها

هل التقلب أثناء النوم يضر الجنين في الشهر التاسع؟ سبب قلة النوم وأرق الحامل في الشهر التاسع وكثرة نوم الحامل في الشهر التاسع على ظهرها وطريقة النوم الصحيحة للحامل في التاسع

الأرق وكثرة نوم الحامل في الشهر التاسع على ظهرها

الأرق وكثرة نوم الحامل في الشهر التاسع على ظهرها

النوم! أليس هذا ما تريده كل امرأة حامل؟ المشكلة هي صعوبة قنص النوم أثناء الحمل، وبعد الولادة أيضاً. ربما لم يخبركِ أحد بهذه الحقيقة، بأنك ستعانين من أجل الفوز بالقليل من النوم، ليس بسبب بكاء طفلك، بل قبل ذلك، أثناء وجوده في رحمكِ. اضطرابات النوم هي صديقة الحوامل الدائمة؛ فبعضهن يعانين من الأرق وقلة النوم، وبعضهن الآخر يعانين من الكسل والخمول وكثرة النوم والشعور الدائم بالنعاس، وقليلات من لا يواجهن أية مشاكل في النوم، وخاصة في الشهر التاسع من الحمل.
فلأي المجموعات تنتمين سيدتي؟  تعالي نستكشف معاً عزيزتي الأم أسباب قلة وكثرة النوم عند الحامل وطريقة النوم الصحيحة للحامل في الشهر التاسع، وسنتحدث أيضاً عن النوم على الظهر وأثر التقلب أثناء النوم على الجنين في الشهر التاسع.

ما أسباب النوم الكثير في الشهر التاسع من الحمل؟
تصل المرأة إلى الشهر التاسع من الحمل مثقلة بالأوجاع والحمل الزائد وآلام الظهر، في انتظار يوم الولادة الموعود. هذا الألم متفاوت من امرأة إلى أخرى، لكن المؤكد هو أن التعب يظهر بقوة في الثلاثة أشهر الأولى من الحمل (الثلث الأول)، ويهدأ في الثلاثة أشهر التالية (الثلث الثاني) وتزداد المتاعب في الأشهر الأخيرة من الحمل (الثلث الثالث). 
الشعور بالإرهاق والتعب يمكن أن يجعل المرأة تشعر بالنعاس أو الخمول في الشهر التاسع، فتهرب من أوجاعها باللجوء إلى النوم. غير أن أسباب الإرهاق مختلفة، ففي الثلث الأول تكون التغيرات الهرمونية هي السبب، إضافة إلى زيادة مستويات البروجسترون وقلة مستويات السكر في الدم وقلة ضغط الدم أيضاً، وفي الثلث الثاني يمكن أن تستعيد المرأة طاقتها لتفقدها من جديد في الشهور الأخيرة من الحمل، حيث ستشعر المرأة في الشهر التاسع بأنها تحمل وزناً إضافياً، وأنها ثقيلة، وقد يضغط الطفل على الحجاب الحاجز مما يسبب مشكلات في التنفس، قبل أن ينزل إلى الحوض استعداداً للولادة، ولذلك من الممكن الشعور بالنعاس في الشهر التاسع، بسبب مشاركة الجنين  للأم في الغذاء والأكسجين الممتد طوال فترة الحمل، وهذا هو سر ما يراودك من رغبة بالنوم المستمر ومشاعر خمول وإرهاق في الشهر التاسع من الحمل. 
المهم ألّا تقلقي عزيزتي، فكلها أعراض طبيعية للحمل في الشهر التاسع. وإذا كنت تشعرين بالقلق حول أسباب الخمول وكثرة النوم لديك، ننصحك باستشارة الطبيب للحصول على التشخيص السليم والشعور بالراحة والطمأنينة. [1]

أسباب أرق الحامل في الشهر التاسع
معظم النساء يعانين من مشكلات في النوم أثناء الحمل، هذه المشكلات معروفة طبياً تحت عنوان "اضطراب النوم عند الحامل"، وذلك يرجع إلى التغيرات الجسدية والعاطفية التي تمر بها المرأة في الحمل.
في بداية الحمل يرتفع مستوى هرمون البروجسترون جزئياً فيسبب النعاس في النهار، لكن الوضع لا يستمر على هذا الحال، ففي الشهور الأخيرة من الحمل، يتحول الأمر إلى معاناة.

أسباب أرق الحامل في الشهر التاسع [من 2 إلى 9]:

  • الانزعاج بسبب حجم البطن في الشهر التاسع: هذا الانزعاج ليس نفسياً فقط من منظر البطن أو جمال المرأة الجسدي، ولكن لأن زيادة حجم البطن تصبح عائقاً في تمدد الجسد والاستلقاء على الفراش بالطريقة التي اعتادت عليها المرأة قبل الحمل.
  • حرقة المعدة وارتجاع المريء في الشهر التاسع: من المشكلات الشائعة في الحمل، هو الشعور بحرقة المعدة، وذلك يرجع إلى أن الرحم قد كبر وضغط على الأمعاء والمعدة، مما يؤدي إلى دفع محتويات المعدة إلى الأعلى فيحدث ارتجاع المريء.
  • كثرة التبول الليلي عند الحامل في الشهر التاسع: بسبب التغيرات الهرمونية يزداد إنتاج البول، حيث أن الرحم المتضخم يضغط على المثانة، وذلك يؤدي إلى الرغبة في التبول بشكل دائم، لذا من الطبيعي أن تستيقظ المرأة الحامل لزيارة الحمام كثيراً.
  • متلازمة تململ الساقين عند الحامل في الشهر التاسع: قد يكون سبب متلازمة تململ الساقين (Restless Leg Syndrome - RLS) هو نقص في حمض الفوليك أو الحديد، وتشير بعض الأبحاث أن مستويات هرمون الاستروجين قد تكون سبباً من أسباب المشكلة أيضاً. وفي هذه الحالة المرضية فإن المرأة الحامل لا تستطيع مقاومة رغبتها الملحة في تحريك ساقيها بسبب شعورها بالانزعاج منهما، مما يسبب الأرق ويطرد النوم بعيداً.
  • تشنجات الساق عند الحامل في الشهر التاسع: قد تشعر المرأة الحامل بتشنجات في ساقيها تمنعها من الاستمتاع بالنوم، وذلك يرجع إلى التغيرات في الدورة الدموية، بالإضافة إلى الوزن الزائد الذي يسبب الضغط على عضلات الساق، ومن الممكن أن يكون السبب أيضاً هو نقص الكالسيوم في جسم الحامل.
  • أحلام وكوابيس الحامل في الشهر التاسع: بسبب كل التغيرات في جسد المرأة الحامل، فمن الممكن أن تسبح أثناء النوم في عوالم غريبة، عوالم الأحلام والكوابيس، فتستيقظ من النوم فزعة ومتعرقة ومذعورة. هذه الأحلام طبيعية في الحمل، لكنها تؤثر على الحالة النفسية، وقد تؤدي إلى إفساد نوم الحامل.
  • احتقان الأنف عند الحامل في الشهر التاسع: من الممكن أن يمنع احتقان الأنف المرأة الحامل من النوم، وذلك يحدث بسبب زيادة مستويات هرمون الاستروجين والبروجسترون في الدم، بما فيها الأغشية داخل الأنف، إذ تنتفخ ويؤدي ذلك إلى إنتاج المزيد من المخاط، وبالتالي انسداد الأنف بشكل دائم، مما يصعب تنفس الحامل أثناء النوم.
  • القلق في الشهر التاسع من الحمل: قد تفكر المرأة الحامل كثيراً في مستقبل طفلها أو في عملية الولادة، وقد تقودها خيالاتها وأحلامها، أو هواجسها إلى القلق الشديد، الأمر الذي يحول بينها وبين النوم، وهذا القلق معروف طبياً بقلق ما قبل الولادة.

وتقول إحدى الأمهات في وصف مشكلتها مع الخوف من الولادة على موقع حلوها: "مشكلتي الرعب الشديد والخوف الشديد من الولادة لدرجة أنني لا أنام الليل...خصوصاً أنا لا أعرف أحد وليس لي أقارب هنا، ودائماً تأتيني هواجس أنني سوف أموت لدرجة أن أحلامي كلها بالأموات خصوصاً أنني تعذبت جدا بولادة ابنتي الأولى وكادت بنتي تموت".

وترد عليها الدكتورة هداية، الأخصائية النفسية وخبيرة تربية الطفل على موقع حلوها: "إن الخوف من الولادة أمر طبيعي وخصوصاً أنك قد جربت ألم الولادة وتدركين تماماً مدى صعوبتها، لكن في المقابل أنت تعرفين أيضاً أن الألم مؤقت. لذا يجب أن تستبدلي فكرة صعوبة الولادة بالنتيجة التي ستحصلين عليها كونك تكونين أسرة وستنجبين طفلاً آخر، فارتفاع مستوى الخوف عن المستوى الطبيعي يجعلك لا تستلذين السعادة التي أنت فيها وإنما ستكونين دائماً متشائمة وتنتظرين زوال النعمة، فهكذا أنت تبنين تعاستك بيدك. فالخوف من المستقبل يجعلك تعيشين حزناً افتراضياً غير حقيقي، والحل يتمثل في استبدال الأفكار السلبية بأفكار إيجابية بناءة.
بمعنى كلما فكرت هذا التفكير حاولي أن تغيريه بفكرة أن ذلك غير حقيقي وغير منطقي، يجب عليك أيضاً الإيمان بأنه لن يصيبنا إلا ماكتب الله لنا، فعيشي اللحظة والمرحلة التي أنت فيها ولربما ستعيشين سعادة أكبر من السعادة التي أنت فيها حالياً. واحمدي الله على ما رزقك من نعم. أما بالنسبة إلى الأحلام التي تراودك فهي مجرد أضغاث أحلام ناتجة من العقل الباطن تفرز أثناء النوم نتيجة خوفك الدائم، فتتجسد على شكل حلم ولا يجب تأويلها على أنها رؤية. فكري في المولود الجديد وتجهيزاته إضافة إلى الخروج للتفسح وتغيير الجو فهذا سيساعدك كثيراً
".

في حال كانت مشكلة قلة النوم تزعجك وتستنزف طاقتك، يمكنك استشارة الطبيب الذي سيزودك بالنصائح الضرورية والوصفات اللازمة لمساعدتك على النوم ليلاً واستعادة طاقتك. لا تتناولي أي أدوية أو منومات دون استشارة الطبيب.

هل الحركة الكثيرة أثناء النوم تضر الجنين؟
تخشى العديد من الحوامل من فكرة التقلب أثناء النوم، خشية إلحاق الضرر بالجنين عند نوم الحامل على ظهرها أو بطنها أو عند التقلب بكثرة. فهل التقلب الكثير أثناء النوم يضر الجنين في الشهر التاسع؟
من الصعب أن تشعر المرأة الحامل بالارتياح عند النوم على البطن في الشهور الأخيرة من الحمل، بسبب زيادة حجم البطن وحرقة المعدة وضيق التنفس. وإن كانت قد اعتادت على هذه الوضعية قبل الحمل فمن الطبيعي أن تتغير عاداتها وتتكيف أو تبحث عن وضعية نوم أفضل، لكن في الأيام الأولى من الحمل يمكن للمرأة النوم بأي وضعية، وإن كان من الأفضل أن تعود نفسها على النوم على الجانب الأيسر مبكراً. [10] 

وليس على المرأة الحامل أن تشعر بالفزع الشديد من الحركة والتقلب أثناء النوم، فالتقلب أثناء النوم عملية طبيعية، ومن الصعب أن تشعر الحامل بالراحة في وضعيات النوم على الظهر أو على البطن في الشهر التاسع من الحمل، وبذلك فإنها ستعدل من وضعيتها أثناء النوم. [11]

لماذا يتحرك الجنين عند النوم على الظهر؟
ما هي مخاطر النوم على الظهر للحامل في الشهر التاسع؟ هناك العديد من الدراسات والأبحاث التي تزعم وجود خطر على المرأة الحامل والجنين عند الاستلقاء على الظهر، وقد يؤول ذلك إلى ولادة جنين ميت، في بعض الحالات. لكن لماذا؟ ماذا يحدث للجنين أثناء نوم الأم على ظهرها؟ 
هذه الدراسات تؤكد أنه عند استلقاء الحامل على الظهر فإن الجنين يتحول من النشاط إلى حالة شبيهة بالنوم، وهي وضعية يجدها الأطباء مرهقة للجنين، وتؤدي إلى استهلاك أقل للأكسجين. [12]  
وتعتبر وضعية نوم الحامل على ظهرها وضعية غير آمنة منذ الأسبوع العشرين، أي منذ الشهر الخامس من الحمل تقريباً، لأن وزن الطفل وثقل الرحم يمكنهما في هذه المرحلة الضغط على الشريان الأورطي مما يؤثر على مستوى إمداد الجنين بالدم. 
ومن مخاطر نوم الحامل على ظهرها أيضاً، أنه قد يؤدي إلى مشاكل في الجهاز التنفسي والجهاز الهضمي وآلام الظهر وحتى البواسير. [11]

هل وضعية النوم تؤثر على الجنين؟
أفضل وضعية للنوم للحامل والجنين هي وضعية النوم على الجانب، ويفضل الجانب الأيسر، وبالذات في الشهور الأخيرة من الحمل، حيث يساعد النوم على الجانب الأيسر خلال الحمل على زيادة كمية الدم والمغذيات التي تصل إلى المشيمة وبالتالي إلى الجنين. إذاً، هل هذه هي طريقة النوم الصحيحة في الشهر التاسع من الحمل؟

لا يوجد طريقة واحدة يمكننا تسميتها بالطريقة الصحيحة للنوم خلال الحمل، ولكننا ننصحك بوضعية نوم مريحة للحامل في الشهر التاسع، وهي النوم على الجانب الأيسر مع ثني ساقيك وركبتيك ووضع وسادة بين ساقيك. وتعتبر هذه الوضعية أيضاً هي الأكثر أماناً للحامل والجنين.
يمكنك أيضاً استخدام وسائد إضافية للتخفيف من الآلام الناتجة عن بعض مشاكل وأعراض الحمل الشائعة. فمثلاً لآلام الظهر، أضيفي وسادة أسفل ظهرك. ولحرقة المعدة، يمكنك دعم الجزء العلوي من جسمك بوسائد إضافية لكي تشعري بالراحة.
هناك العديد من وسائد الحمل في الأسواق، فابحثي عن وسادة مناسبة لكِ، ولكن بعد استشارة طبيبكِ أولاً. [13]

ختاماً، فإننا نعرف جيداً كيف تشتاق المرأة الحامل إلى اللحظة التي تحتضن فيها وليدها، وكيف تعاني في هذه الرحلة من أجل الوصول إلى نقطة الضوء؛ النافذة المفتوحة والنسيم يداعب شعرها، وطفلها يبتسم في حضنها. من أجل ذلك فإنها تكون حريصة على كل التفاصيل الصغيرة، للحصول على الراحة والأمان لها ولجنينها. ونأمل أن نكون في هذا المقال قد قدمنا لكِ عزيزتي الأم المعلومات التي تبحثين عنها.
إذا كانت لديك أية أسئلة أو استفسارات، يمكنك طرح سؤالك هنا.

المصادر و المراجعadd