الخوف من امتحان السياقة وكيفية اجتياز اختبار القيادة بنجاح

ما حل الخوف من امتحان السياقة؟ كيف أنجح في امتحان السياقة؟ وإذا رسبت بامتحان القيادة ماذا أفعل؟ ما أسباب الرسوب بامتحان السياقة، وهل هناك دعاء لامتحان القيادة؟ إليكم نصائح للنجاح بامتحان السياقة وتجاوز اختبار القيادة بنجاح

الخوف من امتحان السياقة وكيفية اجتياز اختبار القيادة بنجاح

الخوف من امتحان السياقة وكيفية اجتياز اختبار القيادة بنجاح

لا شك أن الخوف والارتباك من أهم أسباب الرسوب بامتحان السياقة، هذا ما نلاحظه من خلال عشرات الأسئلة التي تردنا إلى موقع حلوها حول اجتياز اختبار القيادة بنجاح وحل الخوف من امتحان السياقة، على غرار "كيف أنجح في امتحان السياقة؟" أو "أريد دعاء قبل امتحان السياقة" أو "كيف أقود السيارة بدون خوف وأنجح في فحص القيادة؟" وغيرها الكثير من الأسئلة المشابهة.

في هذا المقال نحاول أن نقدم لكم الأجوبة الشافية لجميع أسئلتكم عن الخوف من امتحان السياقة والنجاح باختبار القيادة، ونتوقف أيضاً مع الرسوب في امتحان القيادة والرسوب المتكرر في فحص السياقة، إضافة إلى نصائح للنجاح بامتحان السياقة وغيرها من الاقتراحات المفيدة لفحص السواقة.
 

كما ذكرنا في المقدمة فإن الخوف من امتحان السياقة والارتباك أثناء اختبار القيادة يعتبر من الأسباب الشائعة للرسوب في فحص القيادة، هذا لا يتعلق فقط باختبار الحصول على رخصة قيادة؛ وإنما بجميع الاختبارات والامتحانات التي قد نخوضها في حياتنا، حيث يكون الخوف والتوتر والارتباك عدوّنا الأول!، ولإيجاد حلول للخوف من فحص القيادة لا بد من النظر أولاً في الأسباب.

حيث يمكن تحليل أسباب الخوف من امتحان السياقة باختصار كالآتي[1]:
1- عدم الحصول على التدريب الكافي والفعال على القيادة:
فالقيادة ليست ممارسة صعبة أو معقدة لكنها في نفس الوقت تحتاج إلى التدريب العملي والمعلومات النظرية، ويحتاج تعلّم السياقة أيضاً مدرباً ماهراً يستطيع كسر حاجز الخوف لدى المتدرب، لذلك يعتبر عدم الحصول على التدريب الكافي سبباً رئيسياً من أسباب الخوف في فحص القيادة.

2- النصائح المجانية من المجرِّبين: عندما تخبر أحدهم أنك ستخضع قريباً لامتحان رخصة القيادة سيخبرك عن تجربته، قد يقول لك "لا بد أن ترسب أول مرة ليأخذوا رسوم الإعادة"، أو يقول لك "لولا الوساطة لم أحصل على الرخصة، أعدت الفحص خمس مرات"... إلخ، جميع هذه النصائح والتجارب تخلق لديك شعوراً سلبياً تجاه فحص القيادة، حتى عندما يتحدث أحدهم بإيجابية عن فحص القيادة قد تكون مقارنة نفسك به مقارنة ظالمة ومؤذية.

3- الخوف الطبيعي من الفشل: معظمنا يمرِّ بمشاعر الخوف من الفشل خاصَّة في امتحان كامتحان السياقة حيث لا يمكن أن تحصل على الرخصة ما لم يتأكدوا من أهليتك لقيادة السيارة، حفاظاً على حياتك وحياة الآخرين، لذلك ستسمع الكثير من القصص عن الفشل في فحص القيادة والتي ستزيد من الخوف الطبيعي لديك، سنتحدث لاحقاً عن طريقة التعامل مع كل هذه المخاوف.

4- الرسوب في امتحان السياقة: الفشل في اختبار القيادة واحد من الأسباب التي تجعل خوفنا من اختبار القيادة يتزايد، خاصّةً عندما نهمل أسباب الرسوب في فحص السياقة ونتعامل مع الموضوع بطريقة سلبية.

5- أخيراً... التنمر: على وجه العموم عندما يشعر أحدنا بالخوف والقلق من أي امتحان يحتاج إلى الدعم والمساندة من المحيطين به، لكن للأسف وبامتحان القيادة تحديداً ستجد بعض المتنمرين، وقد يكون المدرب نفسه متنمراً!، هذا سيجعل اختبار القيادة عقوبة لا نرغب بها.
 

ما حل الخوف من امتحان السياقة؟ لماذا أخاف من قيادة السيارة في اختبار القيادة؟ وكيف أتغلب على الخوف من اختبار القيادة وأنجح بالفحص؟
لا نبالغ إذا قلنا أن معظم المتقدمين إلى اختبار القيادة يشعرون بالقلق والتوتر، والخوف من امتحان القيادة قد يكون دافعاً جيداً للتدرّب أكثر، لكنه أيضاً قد يكون سبباً لفقدان التركيز أثناء الاختبار، إليك أهم حلول الخوف من امتحان السياقة[1,2,3]:

حدد سبب خوفك من امتحان السياقة
المرحلة الأولى والأهم لتجاوز امتحان القيادة بنجاح هي تحديد أسباب خوفك من فحص السياقة، حاول أن تأخذ نفساً عميقاً وتفكِّر، هناك عددٌ هائل من الناس يحملون رخصة القيادة، لمَ أنتَ خائف؟!.
- هل تشعر أنك غير مستعد لامتحان السياقة؟ هذا شعور شائع عموماً، والحل لمواجهته هو الاستعداد أكثر، التأكد أنَّك حصلت على المعلومات النظرية اللازمة وراجعتها، والتأكد أنك حصلت على تدريب عملي جيد على القيادة، ويجب عليك أن تسأل مدرب القيادة عن مراحل الامتحان ومن واجبه أن يقدم شرحاً وافياً، كما يمكنك استخدام الانترنت للحصول على فكرة وافية عن طريقة إجراء الفحص في بلادك.
- هل يؤثر عليك الآخرين بآرائهم أو تجاربهم؟ إذاً عليك أن تصمَّ الآذان عن كل ما يقال حول امتحان القيادة، وعندما تسمع أمور تخيفك حاول أن تتعامل معها بسخرية، وأن تؤكد لنفسك أن امتحان القيادة سيمر على ما يرام ما دمت مستعداً له.
- هل تعتقد أنَّ مدربك لم يمنحك الوقت الكافي لإتقان فنون القيادة؟ إذا كان أمامك متسع من الوقت بدِّل المدرب، واستعن بمدرب خاص، أو ساعات تدريب عملي داخل المدينة، واستعن بالمعارف والأقارب الذين يجيدون قيادة السيارة.
- أم أنَّك خائفٌ من الفشل عموماً؟، معظمنا يخشى الفشل، والخوف من الفشل إن كان بحدوده الطبيعية يعتبر إيجابياً، ستحتاج إلى الاسترخاء والهدوء قبل امتحان القيادة وستجد أن الأمور تسير بشكل جيد، سيطر على أفكارك السلبية واستعد لتحمل الرخصة في جيبك.
- عندما تستطيع تحديد السبب الرئيسي لخوفك من فحص القيادة ستتمكن من السيطرة على مشاعرك وعلاج المشكلة من جذورها.

الخيارات المناسبة تخفف الخوف من فحص القيادة
- نقصد بالاختيارات المناسبة اختيارك لوقت التقدم إلى فحص القيادة
، إذا كانت حياتك في الوقت الراهن مليئة بالتحديات والمشاغل ربما الأفضل أن تؤجل فحص القيادة قليلاً.
- ونقصد بالخيارات اختيارك لمدرسة تعليم القيادة وللمدرب، لا تقبل أن تذهب إلى فحص القيادة إذا كنت تشعر أن المشكلة بمدرسة تعليم القيادة أو بالمدرب، إذا كنت قادراً على تغيير المدرسة افعل ذلك، وإن لم يكن هذا الخيار متاحاً اعمل على تغيير المدرب على الأقل.
- أيضاً اختيار موعد فحص القيادة، معظم مدارس تعليم القيادة تخيّر المتدربين بين أكثر من موعد للفحص، إن لم تكن مستعداً لا تقبل الذهاب في موعد قريب، يمكنك تأجيل الفحص قليلاً لتتأكد أنك مستعد لفحص السياقة.
- ونقصد بالخيارات أيضاً الخيارات الشخصية البسيطة التي قد تؤثر على تركيزك وانتباهك يوم فحص القيادة، منها خيارات النوم والطعام قبل الاختبار، وخيارات الثياب المناسبة للاختبار، وغيرها، تذكر دائماً أن الخيارات الصحيحة تساعدك على التخلص من خوف امتحان السياقة.

اذهب إلى الاختبار دون أن تخبر الآخرين
إذا كنت تخشى من آراء الآخرين أو ما سيقولونه عنك إن فشلت باختبار القيادة؛ فالأفضل دائماً أن يبقى موعد فحص القيادة سرياً، لا تخبر أحداً أنك ذاهب غداً إلى فحص القيادة، وإن لم تكن النتيجة كما ترغب قل لهم أن الاختبار تأجل، ذلك سيساعدك أيضاً على التخفيف من النصائح والإرشادات غير المفيدة.

لا تذهب إلى الاختبار قبل أن تتأكد من استعدادك لقيادة السيارة
الخطأ الذي يرتكبه البعض هو الذهاب إلى اختبار القيادة وهم يشعرون أن مهاراتهم بالقيادة ليست كما يجب، نصيحتنا لك ألا تذهب إلى الاختبار إلا وأنت واثق من قدرتك على التعامل مع السيارة واجتياز اختبار القيادة العملي والنظري.

اطلب اختباراً للقيادة يحاكي الاختبار الحقيقي
اطلب من مدربك أن يقوم بإجراء اختبار قيادة لك يحاكي به الاختبار الحقيقي، المدربين يعلمون معايير النجاح والرسوب في فحص القيادة الوطني، ومن خلال محاكاة الفحص يمكنك معرفة نقاط ضعفك والعمل على تقويتها، قد تحتاج إلى حجز درس خاص مع المدرب، لكن الامتحان الوهمي سيساعدك على تجاوز الخوف من امتحان السياقة الحقيقي، والأفضل أن تحجز مدرباً خاصاً لا تعرفه لإجراء امتحان وهمي.

التفكير الإيجابي مهم لكسر الخوف من فحص السياقة
لا تسمح للأفكار السلبية أن تسيطر عليك، حاول أن تكون إيجابياً وواثقاً من قدراتك، وتذكَّر أن الرسوب في امتحان السياقة وإن حصل لن يكون نهاية العالم، يجب أن تكون إيجابياً وتسيطر على أفكارك السلبية، اقرأ مقالنا عن كيفية السيطرة على الأفكار السلبية.
اعلم أيضاً أن الخوف والقلق هو سبب بقائنا على قيد الحياة، المهم أن تجيد التحكُّم بقلقك وتجعله دافعاً إضافياً لاجتياز اختبار القيادة بنجاح.

قد يكون الخوف من القيادة رهاباً نفسياً
في بعض الحالات قد يكون خوفنا من امتحان السياقة ناتج عن رهاب المركبات أو رهاب قيادة السيارة، وفي هذه الحالة لا بد من اللجوء إلى معالج نفسي مختص يقوم بتحديد العلاج الدوائي والنفسي اللازم، وهذا ما تؤكد عليه الخبيرة في موقع حلوها د. سناء عبده من خلال إجابتها على سؤال شابة تعاني من رهاب امتحان القيادة
يبدو أنكِ تعانين من حالة رهاب المركبات المتحركة وهذه حالة نفسية تحتاجين فيها لتهدئة نفسك، وربما تحتاجين لأخذ حبوب مهدئة ويمكنك استشارة الطبيب أو الصيدلاني بها وهذه أصعب نقطة.
وأما الأمور الأخرى التي قد تكون مسببة لهذه الحالة فهي عدم الاستعداد الصحيح، ولهذا عليك بممارسة القيادة مراراً وتكراراً في سيارة العائلة وفي طريق خارجي واذهبي مع أحد من أهلك في منطقة آمنة وقودي السيارة وسيطري على الأمر وخذي نفساً عميقاً واسترخي واشعري بالراحة وكرري الأمر حتى تشعري أنكِ تمكنتِ، وأريد منك في ذات الوقت تغيير برمجة عقلك لذا توقفي كل هذه الكلمات السلبية بحق نفسك فوراً، وممنوع استخدام أي كلمة سلبية مثل أخاف وخائفة ولن انجح وراسبة، كل هذه كلمات محظورة وممنوع استخدامها منعاً باتاً.
 

في واحد من أكثر الأسئلة تفاعلاً في مجتمع حلوها، يشكو صديقنا خوفه من امتحان السياقة خاصة وأنه رسب أكثر من مرة، ويخشى ألا يستطيع تجاوز خوفه هذا وبالتالي ألا يستطيع اجتياز اختبار القيادة بنجاح.

أجابته الخبيرة النفسية في موقع حلوها الدكتورة سراء الأنصاري:
1- تدرب جيداً وراقب خطوات غيرك في القيادة، أي اتبع السائق الماهر وحاول تقليده.
2- حدد نقطة الضعف التي تفشل بها وكرر لنفسك أنها سهلة وسأتدرب عليها، وتصرف كأنك اجتزتها حقاً، تخيل نفسك قبل النوم قد اجتزت الامتحان والكل يصفق لك ويجلب لك هدايا، وافعل نفس الشيء عند الاستيقاظ صباحاً وكررها يومياً.
3- أبداً لاتضع الرسوب والفشل أمام ذهنك لأنك سوف تجلبه.
4- تخيل أنك ذاهب نزهة وتؤدي ما عليك وليس المهم النتائج، المهم المشاركة.
5- حتى يقل توترك خذ عدة أنفاس عميقة لتشعر بالهدوء.
6- باعد الفترات الزمنية في الامتحان وتذكر من اجتاز الامتحان ليس بأفضل منك.

وأجابته الخبيرة في موقع حلوها الدكتورة سناء عبده:
القيادة مهارة مثلها مثل غيرها وتحتاج إلى تدريب، فتأكد من قدرتك قبل الذهاب، والأمر الآخر ردد كلمات أنا ناجح أنا سأفوز، أنا أعرف القيادة، حتى تطبق قاعدة "تفاءلوا بالخير تجدوه"، زد ثقتك بنفسك وبقدراتك، وتأكد من عدم وجود عامل نفسي مانع كأن تكون عندك حالة رهاب القيادة.

وفي قصة أخرى عن الرسوب بامتحان السياقة شددت الدكتورة سراء الأنصاري على استبعاد المشاكل الصحية التي قد تؤثر على نتائج فحص القيادة، مثل مشاكل النظر والرؤية، والمشاكل العصبية وغيرها، لقراءة السؤال والإجابة اضغط هنا.
 

كيف أنجح بامتحان السياقة؟ وكيف أتجاوز اختبار القيادة بنجاح؟ هل هناك نصائح معينة لتجاوز اختبار رخصة القيادة؟
تحدثنا عن أهم طرق تجاوز الخوف من امتحان السياقة والتعامل مع المشاعر السلبية التي تسبق اختبار رخصة القيادة، والآن نقدم لكم بعض النصائح للنجاح بامتحان السياقة واجتياز اختبار القيادة بنجاح:

1- إذا كان هناك أكثر من موعد للامتحان على مدار اليوم، احرص على اختيار الوقت الذي تشعر في بالراحة، البعض يفضل إجراء الامتحان في الصباح الباكر، والبعض يجد في وقت بعض الظهر وقتاً أفضل.

2- قبل الاختبار يجب أن تحصل على بعض الوقت من الهدوء والاسترخاء والتنفس العميق، لذلك ينصح أن تصل إلى مكان الاختبار قبل وقتٍ كافٍ، كما يمكنك الحصول على كأس دافئ من الأعشاب المهدئة مثل البابونج أو شاي النعناع، والأفضل الابتعاد عن الكافيين، وسيساعدك تناول موزة قبل الاختبار على التخفيف من القلق أيضاً[4]، اقرأ مقالنا عن الأطعمة والمشروبات التي تساعد على مواجهة التوتر.

3- تأكد أن تظهر ثقتك بنفسك أمام المدّرب منذ اللحظة الأولى، وعلى كل حال يعلم المدربون أن الكثيرين يخافون من فحص السياقة، ومعظمهم يقدّر ذلك ويتعامل معه بطريقة جيدة، ولا يوجد أفضل من الابتسامة الصادقة والتحية اللطيفة لإظهار الثقة بالنفس ولإزاحة التوتر.

4- تأكد من أداء الإجراءات التقنية التي تدربت عليها سابقاً بالتسلسل الصحيح، أولاً قم بتعديل الكرسي ليكون مريحاً لك، ضع حزام الأمان، ثم قم بتعديل المرايا الجانبية والمرآة الخلفية لتكون الرؤيا واضحة وصحيحة، تأكد أن الأبواب مغلقة، وأن ناقل الحركة على الوضع الخالي قبل التشغيل، تأكد من إنزال عتلة المكابح اليدوية[5]، أنت الآن مستعد لخوض الاختبار، اتبع التعليمات التي تدربت عليها وحاول أن تكون هادئاً ومسترخياً.

5- عندما ترتكب خطأ مهما كان، استمر وكأن شيئاً لم يكن، جميع السائقين الجدد يرتكبون أخطاء، لكن اهتمامك بالخطأ وارتباكك سيجعلك ترتكب مزيداً من الأخطاء، استعد تركيزك وتابع.

6- تخيل أنك تقود السيارة بطريقك إلى العمل أو إلى السوق، حاول أن تنسى وجود المدرب وضغط الامتحان، وقد يحاول المدرب زيادة الضغط عليك، تأكد أنك منتبه للقيادة أكثر من أي شيء آخر.
 

هل هناك دعاء للنجاح بفحص السياقة؟
بطبيعة الحال ليس هناك دعاء مخصص للنجاح بامتحان القيادة، لكن بالنسبة للكثير من الناس فإن الدعاء يريح النفس ويسيطر على حالة الخوف، لذلك يمكن الاستعانة بالأدعية المعروفة لمواجهة الخوف أو الأدعية المعروفة للتوفيق، كذلك قراءة الآيات القرآنية التي تريح النفس وتساعد على التحكُّم بالقلق، ويمكنك ببساطة مناجاة الله بدعائك الخاص ودون تكلف أو كلام محفوظ، اطلب بصدق أن يكون التوفيق رفيقك في امتحان السياقة، وقد ذكرنا في مقال سابق بعض أدعية الخوف والآيات التي تساعد على تهدئة القلق، راجع المقال من هذا الرابط.
 

ما أسباب الرسوب بامتحان السياقة؟ وإذا رسبت بامتحان القيادة ماذا أفعل؟
أول ما يجب أن تعرفه أن نسبة الناجحين بامتحانات السياقة غالباً ما تكون أقل من نسبة الذين يتجاوزون الاختبار من أول مرَّة، في بريطانيا مثلاً نسبة النجاح في فحص القيادة 45% فقط[1]، ليس لأن الاختبار صعب أو معقد، بل لأن تجاوز اختبار القيادة يعتبر قضية أمنٍ اجتماعي، وقد يكون مجرد الخوف والارتباك أثناء القيادة مبرراً كافياً لعدم منحك رخصة القيادة، حفاظاً على حياتك وحياة الآخرين.

ما أسباب الرسوب في امتحان السياقة؟
يمكن تقسيم أسباب الفشل في امتحان القيادة أو الرسوب في فحص السياقة إلى قسمين رئيسيين:

1- أنت لم تكن مستعداً: حيث ترتكب أخطاء تنم عن عدم معرفة أو عدم اكتساب الخبرة اللازمة لقيادة السيارة، مثل نسيان وضع حزام الأمان، اجتياز الإشارة الحمراء، عدم القدرة على إيقاف المركبة بهدوء، عدم القدرة على تثبيت السيارة على منحدر أو الانطلاق بعد التوقف على طلعة، الخطأ بتبديل ذراع السرعة، الإلهاء أثناء القيادة، عدم استخدام المرايا، أو الخطأ بقراءة الإشارات المرورية ونسيان المعلومات النظرية... إلخ، وجميعها أخطاء تعني أنك بحاجة إلى المزيد من التدريب.

2- أنت خائف ومتوتر من فحص السياقة: القسم الثاني من أسباب الرسوب في فحص القيادة هو الخوف والارتباك، والذي قد يكون مسؤولاً عن ارتكاب جميع الأخطاء السابقة وأكثر منها، وقد تحدثنا بالتفصيل عن كيفية تجاوز الخوف من فحص السياقة.

إذا رسبت بامتحان القيادة ماذا أفعل؟
1- هذه ليست نهاية العالم،
كل ما عليك فعله هو الاستعداد للنجاح في فحص الإعادة للحصول على رخصة القيادة.

2- حدد السبب الحقيقي لرسوبك في فحص القيادة دون تهرِّب من المسؤولية، هل تشعر أنك جيد في القيادة لكنك سيء في الامتحان؛ إذاً عليك التعامل مع مخاوفك بشكل حكيم، أما إذا كنت تشعر أنَّك لم تتمكن بعد من مناورات فحص السياقة فعليك التدرب أكثر.

3- غيّر المدرسة إن أمكن، قد تكون مدرسة تعليم القيادة جيدة وذات سمعة طيبة، لكن بعض الأماكن والأشخاص قد يمنحوننا طاقة سلبية، وقد نجد خيارات أفضل في أماكن أخرى، ويمكنك أيضاً طلب تغيير المدرب.

4- احصل على دروس خاصة بالقيادة، إما من مدربين مختصين وهو الأفضل، أو من أشخاص تثق بمهارتهم.

5- لا تكن عجولاً... لن تتمكن من تخطي فحص القيادة ما لم تتدرب وتحصل على المهارات اللازمة، لذلك خذ وقتك بالتدريب على القيادة حتى تتقنها بشكل جيد وتكون مستعداً للاختبار.

أخيراً... يعتبر فحص السياقة من الاختبارات الصعبة والتي تسبب التوتر لأكثر من نصف المتدربين على مستوى العالم، لذلك يجب أن تتفهم قلقك وتحاول التعامل مع مخاوفك بشكل جيد وفعال، ويجب أن تتأكد أنَّك مستعد تقنياً لخوض الاختبار، نتمنى لك التوفيق.
 

[1] مقال Louise Kirkpatrick "كيف يمكنك التغلب على الخوف من امتحان القيادة" منشور في axleaddict.com، تمت مراجعته في 24/11/2019.
[2] مقال "6 خطوات مفتاحية للتخلص من قلق فحص القيادة" منشور في driving-tests.org، تمت مراجعته في 24/11/2019.
[3] مقال "كيف تتعامل مع القلق من فحص القيادة" منشور في axa.ie، تمت مراجعته في 24/11/2019.
[4] مقال "كيف تتعامل مع قلق امتحان السياقة" منشور في drivingtestsuccess.com، تمت مراجعته في 24/11/2019.
[5] مقال "كيف تنجح في امتحان السياقة" alayam.com، تمت مراجعته في 24/11/2019.