علامات فشل تلقيح البويضة وأعراض تلقيح البويضة بعد القذف

علامات فشل تلقيح البويضة وأعراض تلقيح البويضة بعد القذف وشكل الإفرازات بعد تلقيح البويضة وأسباب موت البويضة بعد التلقيح الصناعي والطبيعي وأعراض تلقيح البويضة بعد يوم

علامات فشل تلقيح البويضة وأعراض تلقيح البويضة بعد القذف

علامات فشل تلقيح البويضة وأعراض تلقيح البويضة بعد القذف

قد تبدو عملية الحمل غامضة بالنسبة إليكِ بعض الشيء، خاصة إذا كنتِ امرأة شابة في مقتبل حياتك الزوجية، تسمعين وتقرئين هنا وهناك عن أعراض تلقيح البويضة بعد القذف، وعلامات فشل تلقيح البويضة، وأسباب موت البويضة بعد التلقيح وما إلى ذلك من مصطلحات جديدة على قاموسك اللغوي! مما قد يجعلك تتساءلين، ماذا تشعر المرأة عند تلقيح البويضة؟ وكيف أعرف أنه تم تلقيح البويضة بعد القذف؟! 
في هذا المقال سنجيب عن جميع أسئلتك وسنعرفك على علامات تخصيب البويضة وشكل الإفرازات بعد تلقيح البويضة طبيعياً وأعراض تلقيح البويضة بعد يوم، وأسباب موت البويضة بعد التلقيح الصناعي والطبيعي وغيرها من المعلومات!

أعراض تلقيح البويضة بعد يوم وعلامات تخصيب البويضة
إذا كنتِ ترغبين في معرفة علامات تلقيح البويضة وانغراسها، فإن هذه الأعراض قد تبدأ بمجرد أن يبدأ الجنين في رحمك بإنتاج الهرمونات، هنا تبدأ أعراض الحمل. وإذا كنت تسألين كيف أعرف أن البويضة تلقحت من أول يوم؟ أو تسألين بشكل عام، كيف أعرف أنه تم تلقيح البويضة؟ فإليك بعض الأعراض المبكرة لتلقيح البويضة [1]:

  1. تأخر الدورة الشهرية: واحدة من أشهر علامات الحمل، فإذا تأخرت الدورة الشهرية فقد يشير ذلك إلى أنكِ حامل.
  2. تغييرات في الثديين: إذا شعرت بالألم أو التورم عند لمس ثدييك، فقد يكون ذلك علامة على تلقيح البويضة، وذلك بسبب التغيرات الهرمونية.
  3. الغثيان: تعرفين أن الغثيان من أشهر العلامات على الحمل، وإن كان هذا العرض يبدأ بالظهور- في الغالب- بعد شهر من تلقيح البويضة، لكن بالنسبة لبعض النساء قد يظهر مبكراً، وقد يصاحب الغثيان قيء.
  4. الذهاب إلى الحمام بشكل متكرر: الكلى في الحمل تفرط في أداء وظيفتها، وذلك بسبب زيادة حجم الدم، مما يعني زيادة التبول وزيارة الحمام كثيراً.
  5. التعب: وهو من العلامات المشهورة كذلك، إذ أنك ستشعرين بالإرهاق في بداية الحمل، وذلك بسبب الهرمونات التي يفرزها جسمك، وخاصة هرمون البروجسترون الذي قد يكون متعباً بعض الشيء.

ماذا تشعر المرأة عند تلقيح البويضة؟ 
خلال الأسبوع الأول من الحمل ستكون درجة حرارة جسمك مرتفعة، وربما هناك علامات أخرى مبكرة للغاية مثل الغازات والإمساك والغثيان، وربما التعب أيضاً. وإن كانت الحامل لا تلاحظ عادة هذه الأعراض إلا بعد الأسبوع الثاني من الحمل. وفي حال شعرت بأي من الأعراض السابقة فإن ذلك قد يكون علامة مبكرة على الحمل ومن الأفضل إجراء اختبار الحمل في المنزل للتأكد من ذلك [2].

من أعراض تلقيح البويضة التي يمكنكِ ملاحظتها، تغير شكل الإفرازات بعد تلقيح البويضة، فهناك مخاط عنق الرحم، وهو عبارة عن إفرازات سائلة أو تشبه الهلام من عنق الرحم، وهذه الإفرازات يتغير سمكها وكميتها خلال الدورة الشهرية، وذلك بسبب اختلاف مستويات الهرمون. ويمكنك من خلال مراقبة مخاط عنق الرحم معرفة إذا كان التبويض قد تم أم لا. فخلال فترة الحيض سيغطي الدم المخاط، ولكن بعد فترة من الدورة الشهرية، لن يكون هناك أية إفرازات، أما قبل التبويض فسينتج جسمك مخاطاً قبل إطلاق البويضة أو قبل حدوث التبويض. قد يكون أصفر أو أبيض، ومباشرة قبل التبويض سيكون المخاط مائياً وزلقاً أكثر، مما يذكرك ببياض البيض. وبذلك ستشعرين باختلاف في شكل الإفرازات قبل وبعد الحمل. [3]

ماذا تشعر المرأة عند فشل تلقيح البويضة؟
عملية التبويض تقوم على إنتاج بويضة جديدة، في كل دورة شهرية، وهذه البويضة تنتقل إلى قناة فالوب، وتنتظر حظها الجيد في عملية التخصيب، وذلك من خلال حيوان منوي قادر على الوصول إليها في سائل منوي، ثم بعد ذلك يخترق الحيوان المنوي البويضة فيتم التخصيب، لكن في بعض الحالات فإن هذا الحيوان المنوي يفشل في ذلك، مما يؤدي إلى فشل تلقيح البويضة، وانتظار بويضة جديدة لتقوم بالعملية ذاتها.

ما هي أعراض فشل تلقيح البويضة؟
مثلما ذكرنا أعلاه أعراض تلقيح البويضة، فإننا سنذكر هنا أعراض أو علامات فشل تلقيح البويضة، لكن قبل ذلك، علينا التأكيد أن مفهوم الفشل في تلقيح البويضة يعد حجر أساس في علم الحقن المجهري، والذي يقوم بدور بديل في حال وجود مشكلة في عملية التلقيح الطبيعي، لكن علامات فشل تلقيح البويضة، قد تبدو متشابهة بعض الشيء مع علامات نجاح تلقيح البويضة، ومن هذه العلامات [4]:

  1. المشاعر السلبية مثل القلق والتوتر والاكتئاب، وذلك يرجع إلى انخفاض هرمون الاستروجين في الجسم، مما يؤدي إلى بكاء المرأة دون سبب واضح، أو بسبب بسيط.
  2.  المزاج المتعكر  الذي يجعل المرأة أكثر حساسية تجاه كل كلمة قد تقال لها، وبالتالي ردود فعلها تصبح أكثر اندافعية.
  3. آلام أسفل البطن، من بينها الانتفاخ والشعور بتقلصات في الرحم بالإضافة إلى آلام أسفل الظهر.
  4. تورم الثدي، وذلك يرجع إلى تغير في نسبة هرمونات الجسم أو تجمع الماء في الثدي.
  5. الصداع وآلام الرأس واحدة من الأعراض الشائعة عند فشل تلقيح البويضة.
  6. زيادة الوزن، وذلك يرجع إلى النهم الشديد في تناول الطعام، وإن كانت شهية المرأة أيضاً تكون مزاجية في هذا الوقت.
  7. تغيرات في الرغبة الجنسية.
  8. مشكلات في النوم بانتظام.
  9. آلام العظام وتورم الجسم، وذلك نتيجة لتغير الهرمونات الموجودة في الجسم، ومن بين هذه الآلام تورم القدمين واليدين وانتفاخ العينين، أو انتفاخ الوجه بشكل عام، وهذا بسبب احتباس السوائل في منطقة واحدة.
  10. الحبوب والبثور التي تظهر على وجهك، قد تكون من علامات فشل تلقيح البويضة، ولذلك ينصح الخبراء بعدم إزالة الشعر في هذه الفترة، نظراً إلى أن البشرة تكون حساسة للغاية بسبب الجفاف والخشونة.

أسباب فشل تلقيح البويضة طبيعياً
في بعض الأحيان، من الممكن أن تفشل عملية التلقيح الطبيعي، ومرة بعد مرة، تشعرين بأن هناك مشكلة تؤدي إلى عدم الحمل، مما يدفعكِ للبحث عن أسباب ذلك، ومن ثم التساؤل حول إمكانية علاج الأمر بطريقة ما.
حسناً، تعالي نكتشف سوياً ما هي الأسباب التي قد تؤدي إلى موت البويضة بعد التلقيح الطبيعي [5]:

  1. وجود تلف أو انسداد في قناة فالوب: أن تكون قناة فالوب مسدودة يجعل ذلك الطريق وعراً أمام الحيوانات المنوية لتخصيب البويضة، وبالتالي لا تستطيع الوصول إلى الرحم. 
  2. اضطرابات التبويض: ويعني ذلك أن يكون هناك مشاكل في المبيضين أو مشاكل هرمونية أخرى تتعلق بتحفيز التبويض مما يسبب مشكلة كبيرة.
  3. بطانة الرحم: قد تنمو أنسجة الرحم خارج الرحم، وبالتالي تكون البطانة في مكان غير صحيح، وذلك قد يكون أحد أسباب العقم.
  4. الأورام الليفية الرحمية: الأورام الليفية هي أورام حميدة، شائعة لدى النساء في الثلاثينيات والأربعينيات من العمر، وتنمو هذه الأورام الليفية الرحمية على جدار الرحم وتؤدي إلى عدم قبول البويضة للتلقيح.
  5. عملية قطع قناة فالوب: بعض النساء يلجأن إلى ربط أو قطع قناة فالوب، أو سدها، لمنع الحمل بشكل دائم، وبالتالي يكون التلقيح الصناعي هو البديل الوحيد المتاح، في حال رغبت المرأة في قرار الحمل بعد إعادة تفكير.
  6. ضعف إنتاج الحيوانات المنوية: الفشل في التلقيح قد لا يكون بسبب المرأة، بل الرجل، في حال ضعف إنتاج الحيوانات المنوية، أو ضعفها بشكل عام عن أداء وظيفتها، فضعف حركة الحيوانات المنوية الضعيفة أو تشوهها من حيث الحجم والشكل، قد يؤدي إلى صعوبة تخصيب البويضة، وبالتالي لابد من علاج هذه المشكلة.
  7. عقم غير معلوم السبب: قد تكون المرأة مريضة بالعقم، وقد يكون هذا العقم غير معلوم الأسباب، بالنسبة للأطباء أيضاً.
  8. الإصابة بالأمراض المزمنة: في حال كانت المرأة تعاني أو على وشك البدء في علاج السرطان – بالعلاج الإشعاعي أو الكيميائي – فمن الطبيعي أن يؤثر هذا العلاج على خصوبتها، وقد يكون هناك طريقة أفضل من التلقيح الطبيعي للإنجاب، مثل التلقيح الصناعي، عن طريق حفظ بويضاتها وتجميدها لاستخدامها في وقت مناسب.

في حال فشل التلقيح الطبيعي، لوجود مرض مزمن أو مشكلة ما، تلجأ النساء إلى التلقيح الصناعي كفرصة أخيرة للإنجاب، ولكن في بعض الحالات من الممكن أن يفشل التلقيح الصناعي أيضاً، فتحزن المرأة أشد الحزن، وتسأل عن أسباب ذلك.

من أهم أسباب موت البويضة بعد التلقيح الصناعي، وفشل التلقيح الصناعي [6]:

  1. عدم جودة الجنين: قد يكون السبب الرئيسي لفشل التلقيح الصناعي، هو عدم جودة الجنين، فبعض الأجنة التي يتم زرعها في الرحم لا تستطيع الصمود، لأنها غير جيدة بصورة ما، أو تحتوي على عيوب، وذلك لا يعني أن رحمك يعاني من شيء خاطئ، بل لأن الجنين ليس جيداً بما يكفي للصمود، حتى وإن بدا قوياً وجيداً في المختبر. وهذا من أهم أسباب موت البويضة بعد التلقيح الصناعي.
  2. عمر البويضات: في التلقيح الصناعي يكون لعمر البويضات أهمية كبيرة، بل أكثر أهمية من عمر المرأة التي تخضع للتلقيح الصناعي. تنخفض عادة كمية ونوعية بويضات المرأة المعروفة باسم احتياطي المبيض مع تقدم المرأة في السن، وهذا يؤثر على فرصة نجاح التلقيح الصناعي. 
  3. استجابة المبيض: قد لا يستجيب مبيض المرأة لأدوية الخصوبة بقوة كافية فلا تنتج بيضاً كافياً، وبذلك فهناك احتمالات بأن تفشل عملية التلقيح. يقيّم طبيب الغدد أسباب ذلك، ويجري تغيرات على أدوية الخصوبة الخاصة بك، في دورة التلقيح القادمة.
  4. تشوهات الكروموسومات: يعد هذا أحد العوامل الرئيسية في فشل التلقيح الصناعي، وينطبق على جميع الأجنة البشرية سواء كانت طبيعية أو تطورت في مختبر علم الأجنة. وهذه التشوهات هي سبب معظم حالات الإجهاض. فمنذ سن الثلاثين، ومع تقدم المرأة في العمر، تبدأ الإصابة بتشوهات الكروموسومات في بويضاتها، وبحلول منتصف الأربعينات، ٧٥٪ من كروموسومات بويضات المرأة تصبح غير طبيعية. يعاني الرجل أيضاً من تشوهات كروموسومية في الحيوانات المنوية كلما تقدم أكثر في العمر، ولكن بمعدل أقل من المرأة.
  5. عوامل نمط الحياة: يؤثر نمط الحياة كثيراً على فشل عملية التلقيح الصناعي أو نجاحها، وعادة تطلب عيادات الخصوبة من النساء التوقف عن التدخين، قبل ثلاثة أشهر على الأقل من بدء هذه العملية. كذلك فإن نسبة فشل التلقيح الصناعي أكبر لدى النساء اللواتي يعانين من زيادة الوزن (السمنة) أو نقص الوزن (النحافة).

ختاماً، فإن الأطفال هبة إلهية من الله عز وجل، ونحن نتبع الأسباب التي قدرها، فمن الممكن أن تفاجئنا الحياة كثيراً بالمعجزات، وتدخل البهجة والسرور إلى قلوبنا في لحظات اليأس المطبق والظلمة الحالكة، فنرى شعاع النور. فاتركي يا سيدتي الكريمة قلبك مفتوحاً دائماً، فهو النافذة التي سيدخل منها النور إليكِ. إن كانت لديك أي أسئلة أو استفسارات، يمكنك طرح سؤالك هنا.

المصادر و المراجعadd