الأسئلة ذات علاقة


الشخص الكتوم أو الشخص الصامت، شخصية غير مريحة نفسيًا؛ لأنها لا تتفاهم بسهولة، ولا تندمج مع الآخرين، ولا تستطيع أن تتعرف على خطوطهم النفسية، وبالتالي فالتعرف على الأسلوب الأمثل للتعامل معهم، ليس سهلًا على الإطلاق. ولابد أن يكون ذلك التعامل بحذر شديد جدًا. فما هي صفات الشخص الكتوم؟ وكيف نتعامل معه؟
 

صفات الشخص الكتوم

ما هي صفات الشخصية الكتومة أو الصامتة؟

- هو نوع من الناس لا يتحدث كثيرًا، تحكي له قصة طويلة قد يقول نعم أو لا.. فقط!

- يبتسم بهدوء، متى تحدثت إليه، فهو لا يقيم حوارًا مستمرًا، وليس له رد فعل واضح. لا تعرف هل هو غاضب، أو مسرور!

- لا يهمه تبادل الأفكار، ومع ذلك قد يكون متمردًا، وقد يكون راضيًا عما يحدث.

- وما تتصف به شخصية الإنسان الصامت، أنه لا يقول لماذا هو صامت. فهو غير اجتماعي.

- من صفات الشخصية الكتومة، التهرب من المواجهة، ولا تحب الجدل.

- الكتوم قد يكون خجولًا.

- لا يحول الأفكار إلى كلام، يهمه أن يفكر.

- يعتقد الشخص الكتوم بأنه يفهم أفضل من غيره، لكنه لا يعبر عن نفسه.

- هو شخص تعلم الصمت؛ لأنه لا يريد أن ينفتح على الغير، ربما أصابته جروح من التحدث مع آخرين، أو غير ذلك، فرأى أنه من الأفضل أن يقلل الكلام.

الإنسان الصامت يحب الوحدة.

- بالرغم من أنه لا يتكلم، لكنه يحب أن يسمع.

- يسعد بأن يأتي إليه شخص، يحدثه عما يدور حوله.

- يكون الشخص الصامت سعيدًا بوجود صديق، يبادله الاحترام، ويقطع عليه وحدته المملة بين الحين والآخر.
 

تحليل الشخصية الكتومة

ما هي مشاعر الشخص الكتوم؟

- قد يكون الشخص الصامت محاصرًا بمشاعر التهرب والتجنب، فهو يتفادى الغير، ويتفادى التعامل معهم.

- يحب الإنسان الصامت أن يستمع لكل شيء، فالاستماع يربطه بالحياة وبالمجتمع، وبذلك يتفادى بعض الوحدة التي يعانيها.

ومشكلة الشخص الكتوم، اعتقاده بأنه يفهم أفضل من غيره، رغم أن صمته قد يكون ناشئًا عن خوف من التحدث، أو من عدم قدرته على التكيف مع الناس ومع المجتمع، أو خوفه من الخطأ في التعامل أو التحدث.

- والإنسان الكتوم قد تكون لديه مشكلة دفعته للكتمان، فواصل الطريق بكتم أشياء هامة أو غير هامة، لا لسبب إلا لأنه يهوى الكتمان.

- الشخصية الكتومة لها نظرات فاحصة غاضبة أو مستريحة تعبر عنها. لذلك مشاعر الكتمان غالبًا لا تكون واضحة، بل عليك أن تتعرف عليها، من خلال الأفعال والسلوكيات والإيماءات.
 

كيفية التعامل مع الشخص الكتوم

كيف أجعل الشخص الكتوم يتكلم؟

- اسأل أسئلة محدودة لكي تدفعه إلى الكلام والرد عليك، ولتكن الأسئلة مباشرة وواضحة، يهمك أن تجعله يستريح وهو يجيب عن الأسئلة، فالأسئلة تخرجه من صمته.

- كن رقيقًا وصريحًا، وأنت تجيب عليه.

- أعطه كل الأدلة على ثقتك ومحبتك.

- كن واضحًا لكن لا تندفع ولا ترغمه بشدة على التحدث.

- أعطه المدح والتقدير.

- أعطه فرصة ليتحدث معك؛ لتحصل على ما تريد من معلومات، فإن أصر على عدم التجاوب اسأله سؤالًا آخر.

- شجعه أن يحكي المشكلة، مؤكدًا له احترامك وتقديرك الكامل، مهما كانت ظروف المشكلة وأحداثها.

- أعطه كل مشاعر الأمن والأمان؛ ليتحدث براحة نفسية كاملة.

- ليكن التعامل بلباقة وهدوء، هو الطريقة المثلى للتعامل مع الشخص الكتوم، وأن يتم التعامل معه بنفس الأسلوب، أي اللجوء إلى قلة الكلام بقدر الإمكان.

- اللجوء إلى الأسئلة الإيضاحية، التي من خلالها يمكن التعرف أكثر على مشاكل هؤلاء، وكيف يمكن حلها، دون محاولة كسر حاجز الصمت والكتمان، الذي تتخذه الشخصيات الكتومة درعًا بشريًا واقيًا من غابة الحياة، على حد تصورهم.
 

المراجع:

25 شخصية صعبة لا تطاق، كيف تتعامل معهم؟! - يوسف أبو الحجاج